«المرأة المنوفية» في رمضان.. كواليس تكشفها منى المليجي

مقرر المجلس القومي للمرأة بالمنوفية تحكي أسرارها الرمضانية
مقرر المجلس القومي للمرأة بالمنوفية تحكي أسرارها الرمضانية

حكت منى المليجي مقرر المجلس القومي للمرأة بمحافظة المنوفية، لـ«بوابة أخبار اليوم»، أسرارها الرمضانية مع أسرتها.

 

وقالت المليجي: «شهر رمضان المبارك يشهد طقوسًا خاصة تتناسب مع أجواء البهجة والسعادة، والتي تواكب قدوم الشهر المبارك، ومن أهم العادات والتقاليد التي أقوم بها هي شراء الفوانيس والزينة الرمضانية، إذ أشارك أحفادي في تعليق الزينة، وسط أجواء من السعادة الغامرة».

 

وأضافت مقرر المجلس القومي للمرأة بالمنوفية، أنها تحرص مع أحفادها قبل حلول شهر رمضان المبارك بخمسة عشرة يومًا على شراء جميع لوازم شنطة رمضان، وتشارك أحفادها في إعدادها، وتزويدها بالسلع اللازمة، تمهيدًا لتوزيعها على الفقراء، في إشارة إلى تعليمهم قيمة العطاء، والذي يجب أن يتعلمه الأطفال منذ الصغر، على حد تعبيرها.

 

وأشارت إلى أنها تحرص أيضًا على حث الصغار من أحفادها على التصدق والمنح من مصروفهم الشخصي، أو ما تيسر لهم من مال لإنفاقه على المحتاجين، «حتى حال مرور المسحراتي بالطبلة ليلاً لإيقاظ الأهالي للتسحر، يقوم أحفادي بمنحه ما تيسر لديهم من مال إعلاء لقيمة العطاء».

 

وعن عزومة شهر رمضان الكريم، قالت المليجي، إنها لا تنتظر كثيرًا بل في أول أيام الشهر الفضيل اعتادت على عزومة جميع أهل زوجها، وكذلك أولادها وأحفادها، فيما لايقل عن 50 شخصًا، وتقدم لهم أشهى وألذ الوجبات الرمضانية مع العصائر، كما تحرص مقرر المجلس القومي للمرأة على اصطحاب أولادها والأحفاد في رحلة روحانية في تلك الليلة بالتوجه لأقرب مسجد بالحي لأداء صلاة العشاء والتراويح، في أجواء من الإيمانيات والروحانيات الجميلة، بالإضافة لقراءة القرآن باستمرار والمداومة على الأذكار.

 

وفيما يتعلق بأنواع الوجبات التي تحرص على إعدادها، أوضحت أن في مقدمتها يأتي الرقاق والبط والملوخية، حيث يختص الأحفاد بإعداد ذلك وتقديمه على الإفطار للعائلة، وكذلك الحلويات، خاصة خلطة الكنافة بالبلح والمكسرات، وهي من أهم العادات الغذائية التي تحرص عليها، كما تحرص مقرر المجلس القومي للمرأة على إعداد المشروبات والعصائر، ومنها قمر الدين والبلح والسوبيا والكركديه.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم