المؤتمر الوطني للشباب| إحدى المشاركات توضح مشاكل «التنمية العمرانية»

المؤتمر الوطني للشباب
المؤتمر الوطني للشباب

قالت إحدى المشاركات، في جلسة «رؤية شبابية للدولة المصرية للأربع سنوات القادمة»، إن قطاع التنمية العمرانية من أهم القطاعات الاقتصادية في البلاد، ويأتي أهميته من حيث الطاقات التشغيلية الكثيفة مع القطاعات الأخرى وبيعتمد على طاقات عمالية كبيرة.


وأوضحت، في جلسة «رؤية شبابية للدولة المصرية للأربع سنوات القادمة» ضمن فعاليات المؤتمر الوطني للشباب، أنه قطاع متداخل مع القطاعات الاقتصادية الأخرى، حيث أن عملية التشييد والبناء يحتاج للعديد من الطاقات التشغيلية الكبيرة ويؤثر بشكل كبير في سرعة نمو للقطاعات الأخرى.


وأكدت، أنه قطاع ديناميكي يتداخل في صناعة قطاعات أخرى مثل الحديد والصلب والأسمنت وغيرهم من الأدوات التي تتدخل في عملية التشييد والبناء، وتسبب انتعاش لقطاعات اقتصادية أخرى.


وأشارت، إلى أن قطاع التنمية العمرانية يواجه عدة تحديات تؤثر عليه بشكل كبير مثل النمو المتزايد في الطلب على عملية البناء والتشييد، بالإضافة نضرة التخصصات العمالية وعدم استقرار العمالة في مصر بسبب المخاطر التي يتعرض لها العمال خلال عملية البناء.


وأضافت، أن عملية الإنتاج تتوقف على قدرة الطاقات الإنتاجية للقطاعات الأخرى المرتبطة بعملية البناء مثل سرعة تزايد الأسعار في قطاعات مثل الحديد والصلب والأسمنت وغيرها.


وأكدت أن الحكومة نجحت في التصدي لتلك المشاكل التي واجهت تلك القطاع، ومنها قدرتها على تطوير المناطق العشوائية مثل مشروع الأسمرات، بالإضافة إلى ضمان جودة الطرق وتوفير فرص عمل.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم