طوارئ بمهبط مطار القاهرة استعدادًا لنقل رفات «أقباط ليبيا»

طوارئ بمهبط مطار القاهرة الدولي استعدا لنقل رفات «أقباط ليبيا»
طوارئ بمهبط مطار القاهرة الدولي استعدا لنقل رفات «أقباط ليبيا»

شهد مهبط مطار القاهرة الدولي مساء اليوم، حالة من التأهب والاستعداد بعدما سمحت سلطات المطار بدخول 22 سيارة إسعاف لقرية البضائع استعدادًا لوصول رفات 21 قبطيا مصريًا، من ضحايا مذبحة "سرت" التي نفذها تنظيم "داعش" الإرهابي عام 2015، على سواحل ليبيا، قادمين من مطار مصراتة الليبي، على متن طائرة خاصة.

وقالت مصادر بالمطار، إنه سيتم إنهاء إجراءات تسليم رفات الأقباط المصريين عبر قرية بضائع المطار، وسيتم نقلها إلى مشرحة زينهم لمطابقتها بالعينات التي تم سحبها من الأهالي بمحافظة المنيا، للتعرف على هوية الرفات؛ ومن المقرر أن يحضر قداسة البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، مراسم استقبال رفات ضحايا "مذبحة سرت".

كانت مصادر مطلعة بمطار القاهرة، أكدت في تصريحات سابقة، أنه سيتم إنهاء إجراءات تسليم رفات الأقباط المصريين عبر قرية بضائع المطار، ويتم نقلها إلى مشرحة زينهم لمطابقتها بالعينات التي تم سحبها من الأهالي بمحافظة المنيا للتعرف على الرفات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم