فوز جامعة هليوبوليس بمنحة بحثية من أجل مكافحة السرطان

جامعة هليوبوليس
جامعة هليوبوليس

أعلن د. يسرى هاشم، رئيس جامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة، عن فوز د. أحمد طه أيوب المدرس بجامعة هليوبوليس، بمنحة التعاون العلمي المصري الياباني المشترك، ومدتها عامين، من خلال صندوق العلوم والتنمية التكنولوجية STDF.

وأشار رئيس الجامعة، إلى أن تلك المنحة في مجال المحاكاة الحاسوبية، وإعادة تصميم التركيب الكيميائي لأشباه مادة اللانكاسيدين بغرض تحسين نشاطها المضاد للسرطان، حيث يتم العمل بالمشروع بالتعاون مع المجموعة البحثية الخاصة بالدكتور كينجى أركاوا بجامعة هيروشيما اليابانية.

وأضافت د.ماجدة إسماعيل، عميد كلية الصيدلة بالجامعة، أن مساهمة الطرف المصري تبلغ 290 ألف جنيه، بالإضافة إلى مساهمة الطرف الياباني بمبلغ 5 مليون ين ياباني.

وقال د. أحمد طه أيوب، الفائز بالمنحة، إن مرض السرطان يعتبر أحد أكثر الأسباب المؤدية للوفاة في العالم، وعلامته المميزة الرئيسية هو عدم القدرة على السيطرة على نمو الخلايا السرطانية، وقد تم مواجهة هذا النمو عن طريق العديد من الأدوية في السوق، والتي توظف آليات علاجية مختلفة.

وقال أحمد طه، إنه في خلال الخمس سنوات الماضية، تمكنا من التعرف على الآلية العلاجية المضادة للسرطان والخاصة بمجموعة مركبات عائلة اللانكاسيدين، والتي يتم فصلها من بكتيريا ستربيتومايسيزروشى، وقد ثبت أن آلية العلاج هذه تتم عن طريق زيادة استقرار الانيبيب الخلوي، المؤدية لانتحار الخلايا.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم