قبل أسبوع العودة للجذور| تعرف على العلاقات المصرية القبرصية اليونانية

الرئيس المصري والقبرصي واليوناني
الرئيس المصري والقبرصي واليوناني

فتحت مصر قلبها لتحضن اليونانيين والقبارصة، منذ القرن الـ19، ليصبحوا خلية في نسيج المجتمع المصري، فاليونانيين والقبارصة الذين غادروا مصر في القرن العشرين عادوا مرة أخرى تحت عنوان «العودة للجذور».

 

وأعلنت نبيلة مكرم - وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، أن أسبوع الجاليات الذي يرعاه الرئيس عبد الفتاح السيسي، سيبدأ في 30 أبريل القادم بالإسكندرية، ويحضره كلا من رئيسي اليونان وقبرص، والجالية اليونانية والقبرصية.

 

وترصد «بوابة أخبار اليوم» أهم المحطات في العلاقات المصرية اليونانية والقبرصية بين البلدان الثلاثة.

 

قام نيكوس أنستاسيادس رئيس جمهورية قبرص، بزيارة مصر في عام 2015، وأكد دعم بلاده الكامل لمصر وجهودها في تحقيق التقدم الاقتصادي ومكافحة الإرهاب والتنسيق في مجالات أخرى مثل التجارة والطاقة والسياحة.

 

وزار الرئيس عبد الفتاح السيسي، اليونان في عام 2015، لبحث سبل تعزيز جهود المجتمع الدولي في التعامل مع التحديات الراهنة وعلى رأسها مكافحة الإرهاب، كما شارك في القمة الثالثة للآلية الثلاثية للتشاور السياسي والتعاون التي ضمت مصر واليونان وقبرص، وصدر عن القمة إعلان "نيقوسيا" الذي أكد على تعزيز التعاون بين الدول الثلاث من أجل استقرار منطقة شرق المتوسط.

 

وفي أغسطس 2015 قام رئيس وزراء اليونان أليكسيس تسيبراس بزيارة لمصر لبحث سبل تطوير العلاقات والتعاون بين البلدين، كما تم الاتفاق على زيادة مشاركة الشركات اليونانية في المشروعات الكبرى التي تنفذها مصر.

 

قام أليكسيس تسيبراس رئيس وزراء اليونان، ونيكوس أنستاسيادس رئيس قبرص  في أكتوبر 2016 بزيارة مصر لحضور أعمال الدورة الرابعة للقمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان.

 

ذهب الرئيس عبد الفتاح السيسي في زيارة رسمية إلى قبرص استغرقت يومين، للمشاركة في القمة الثلاثية بين مصر وقبرص واليونان، وهي القمة الخامسة في إطار آلية التعاون بين الدول الثلاث.

 

التبادل الاقتصادي والتجاري

ارتفع حجم التبادل التجاري بين مصر واليونان ليسجل 2.8% على أساس سنوي خلال التسعة أشهر الأولى من عام 2017 لتصل إلى 894.5 مليون يورو، كما ارتفعت قيمة الصادرات المصرية إلى اليونان بنسبة 5.4% خلال الـ9 أشهر الأولى من العام الجاري لتسجل نحو 411.57 مليون يورو.

 

سجلت قيمة الاستثمارات اليونانية في مصر نحو 155 مليون دولار في 160 مشروعًا، وشملت قطاعات الصناعة والإنشاءات والسياحة والاتصالات والزراعة، كما ارتفعت قيمة الواردات المصرية من اليونان خلال الفترة من يناير إلى سبتمبر2017 لتسجل نحو 482.96 مليون يورو، وتضاعفت الصادرات المصرية من الخضروات والفاكهة إلى قبرص نتيجة للجهود الترويجية لمكتب التمثيل التجاري المصري هناك.

 

وارتفع حجم الواردات المصرية من قبرص، خلال الفترة من يناير حتى يوليو 2017، بنسبة 57.4%، ليسجل 18.8 مليون يورو، كما زاد حجم الصادرات المصرية من لفائف الحديد والصلب والكابلات إلى قبرص.

 

فيما يتعلق بحجم الاستثمارات المصرية القبرصية المشتركة، فإن إجمالي عدد الشركات المصرية التي تشهد مساهمة قبرصية في رأسمالها حتى 31 أغسطس 2016 بلغ 163 شركة بإجمالي رأسمال مصدر 1.07 مليار دولار.

 

اعتراف مصر بقبرص

 

كانت مصر من أوائل الدول التي اعترفت بجمهورية قبرص فور استقلالها، وتبادل البلدان العلاقات الدبلوماسية في العام 1960، الأمر الذي جعل علاقات البلدين تتسم بالتميز، وأسهم في تعزيز هذه العلاقات القرب الجغرافي والامتزاج الحضاري والثقافي بين البلدين، كما تتسم العلاقات السياسية والاقتصادية والثقافية بين مصر وقبرص بالعمق وهو ما نتج عنه دوماً علاقات قوية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم