الجمعية المصرية للغدد الصماء تبين محاذير صيام الأطفال مرضى السكر

مؤتمر الجمعية المصرية للسكر والغدد الصماء في الأطفال والمراهقين
مؤتمر الجمعية المصرية للسكر والغدد الصماء في الأطفال والمراهقين

عقدت الجمعية المصرية للسكر والغدد الصماء للأطفال والمراهقين، المؤتمر الدولي الثاني عشر.

 

 حضر المؤتمر عدد ضخم من أساتذة وأخصائيي السكر والغدد من جمىع أنحاء مصر، وبمشاركة ثلاثة من أشهر أساتذة العالم في نفس التخصص.

 

ناقش المؤتمر في يومه الأول، مشاكل مرض السكر من النوع الأول والجديد في التشخيص والعلاج وكيفية تجنب المصاعفات، وقدم الباحثون ثلاث حالات مصابة بمرض السكر مع مشاكل مرضية أخرى تستحق البحث والدراسة. 

 

كما ناقش المؤتمر مشاكل الغدد الصماء في الأطفال، مثل مشاكل الغدة النخامية التي تؤدي إلى قصر القامة، وكذلك مشاكل الغدة الدرقية سواء بنشاط زائد أو كسل، وكذلك اضطرابات مشاكل الغدة الجار درقية وما ينتج عنها من مشاكل في الكالسيوم.

 

وتطرق المؤتمر لمشكلة الصيام عند الأطفال المصابين بالسكر من النوع الأول، وتم وضع المحاذير اللازمة والتعليمات المهمة للأهل، إذا أصر الطفل على الصيام، كما تم توزيع كتيب عن قصر القامة في الاطفال و كيفية التشخيص والعلاج. 

 

ويعتبر هذا المؤتمر السنوي الوحيد الذي ناقش مشاكل السكر والغدد الصماء عند الاطفال، بحضور أكتر من 500 طبيب يمارسون هذا التخصص. 

 

وأكدت أستاذ طب الأطفال بكلية طب جامعة عين شمس ورئيس المؤتمر د.منى سالم، أنه آن الأوان لعمل مسح شامل لمصر كلها لمعرفة العدد الحقيقي لمرضى السكر في الأطفال والمراهقين من النوع الأول؛ لوضع خطط برنامج صحي متكامل للتشخيص والعلاج على أحدث وسائل العلاج العالمية.

 

ومن جانبها أشارت أستاﺫ طب بمستشفى الأطفال أبو الريش جامعة القاهرة وسكرتير المؤتمر د.منى ممدوح، إلى أهمية تضافر الجهود لتحقيق الأدوات اللازمة والمناخ الملائم لإتباع منهج علاج ومتابعة السكر لدى الأطفال والشباب في الحياة اليومية؛ مما يحقق ممارسة الحياه بشكل طبيعي ومثمر و يقي من مخاطر المضاعفات الحادة و المزمنة.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم