لافروف: الوضع دوليا الآن أسوأ من زمن الحرب الباردة

وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف
وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف
Audi Egypt

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف ،الاثنين، أن الوضع في العلاقات الدولية حاليا أسوأ مما كان عليه إبان الحرب الباردة.

وقال الوزير في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي)، مجيبا على سؤال في هذا الشأن «اعتقد انه أسوأ لأن خلال الحرب الباردة كان هناك قنوات اتصال، لم يكن هناك هوس بالرهاب الروسي».

وأضاف لافروف أن قنوات الاتصال العادية هي واحدة من «الصمامات» التي تساعد على احتواء تصاعد الموقف، ومثل هذه القنوات بقي القليل، مشيرا إلى أن قنوات الاتصال بين هيئات مكافحة الإرهاب والعسكريين من روسيا وبريطانيا أغلقت من قبل لندن. بالإضافة إلى ذلك، لم يتم عقد مجلس روسيا-الناتو لفترة طويلة، وأغلق الاتحاد الأوروبي جميع سبل التعاون، باستثناء الحوار حول سوريا وعدد من القضايا الأخرى.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم