رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - الخميس، 19 أبريل 2018 11:32 ص

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

تعرف على 5 مزايا للطروحات الحكومية في البورصة

  • عواد شكشك

  • الإثنين، 16 أبريل 2018 - 04:16 م

    صورة ارشيفية
    صورة ارشيفية

    رصدت «بوابة أخبار اليوم» 5 مزايا لبرنامج الطروحات الحكومية في البورصة، والذي يهدف لجذب مزيد من الاستثمارات ومستثمرين جدد للسوق المصرية خلال الفترة المقبلة.

     

    خدمات أفضل للمستهلكين

    تتمثل الميزة الأولى في أن الطرح العام للشركات الحكومية يساعد في تحسين الخدمات التي تقدمها تلك الشركات للمستهلكين، حتى تستطيع المنافسة كونها تدار بصورة اقتصادية، ففي إنجلترا- على سبيل المثال- وجد أن شركات الكهرباء بعد دخول مستثمرين إليها استطاعت تخفيض تكلفة كيلو الكهرباء للمستهلك بنسب تتراوح من 7 : 10%، وتقليل معدلات انقطاع التيار بشكل كبير، ما يعني أن المستهلك في النهاية يستفيد بشكل أكبر.

     

    جذب استثمارات أجنبية

    جاءت الميزة الثانية في أن طرح الأسهم في البورصة يمكن الشركات من طرح شهادات إيداع أجنبية في الخارج، وبالتالي إدخال مستثمرين أجانب بعملة أجنبية، الأمر المهم للاقتصاد بشكل كبير، كما يساهم في تعزيز النظرة الإيجابية للاقتصاد المصري دون أن يكون عبئًا على موازنة الدولة أو الدين العام.

     

    تخفيف عجز الموازنة

    تعتبر الميزة الثالثة في القدرة على تخفيف عجز الموازنة، ليس فقط من خلال الحصول على عائد من عملية بيع الشركات، ولكن من خلال قدرة تلك الشركات على النفاذ إلى التمويل بعيدًا عن الموازنة العامة للدولة، الأمر الذي كان يحد بشكل كبير من قدرة تلك الشركات على النمو لعدم قدرة الموازنة على توفير التمويل، مما يحسن من الوضع الائتماني للدولة نظرًا لانخفاض قيمة الدين، أو على الأقل تقليل معدلات زيادته.

     

    الاقتصاد الوطني

    وتحقق الميزة الرابعة العدالة الاجتماعية وإحياء شعار الاقتصاد الوطني، إذ تعتبر الطروحات الحكومية خطوة مهمة لتحقيق العدالة الاجتماعية، فالمواطن العادي لا يتفهم أن عائد ثروات المجتمع يعود له بطريقة غير مباشرة من خلال الإنفاق الحكومي، لكن إذا تمكن الفرد العادي بمبلغ محدود من شراء سهم في شركة بترول مثلاً فسيشعر أنه كل عام يحصل على جزء من أرباح تلك الشركات، ويشعر أنه يمتلك جزءًا من ثمار الإصلاح والنمو الاقتصادي بالفعل.

    كما تصنع تلك الطروحات ارتباطًا كبيرًا للفرد العادي باقتصاد وطنه، إذ يشعر أنه بمدخراته القليلة يساهم بشكل مباشر في بناء اقتصاد وطنه، كما نهض الاقتصاد الوطني في أوائل القرن العشرين بمساهمات بسيطة لتمويل الشركات.

     

    زيادة عدد المستثمرين

    وتتمثل الميزة الخمسة في أن عدد المستثمرين سيزيد بسبب الطروحات، الي تجذب مستثمرين جدد لم يسبق وأن استثمروا في السوق المصرية من قبل، وبالرجوع لطرح مثل المصرية للاتصالات، فقد جذب ما يزيد عن 100 ألف مستثمرًا جديدًا للسوق، وجزء من هؤلاء المستثمرين لم يخرج من السوق بل استمر في الاستثمار فيها.