أمن القاهرة يكشف غموض سرقة مكتب بريد الألفي بالأزبكية

المتهم
المتهم


نجحت أجهزة الأمن بالقاهرة في كشف غموض سرقة مكتب بريد الألفي بمنطقة الأزبكية.

وكان قسم شرطة الأزبكية، قد تلقى بلاغا من "سمير م"، 53 سنة، إدارى بمكتب بريد الألفى بوجود كسر بالشباك الحديدى الخاص بمكتب البريد محل عمله الكائن شارع الألفى دائرة القسم وقرر بعدم حدوث سرقة بالمكتب سوى بعض التلفيات بالشباك الحديد.

وأضاف بورود عدة رسائل نصية تفيد سحب مبلغ 10 آلاف جنيه من الحساب الشخصى لشقيقه عن طريق كارت ATM كان قد تركه بمحل الواقعة وعثر عليه بذات المكان ولم يتهم أو يشتبه فى أحد

وبعمل التحريات، تبين أن وراء ارتكاب الحادث مصطفى م، 34 سنة، فنى تبريد والمطلوب التنفيذ عليه فى قضيتين (سلاح أبيض، إتلاف) والمقضى فيها بالحبس 7 شهور.

عقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن تردده أسفرت إحداها عن ضبطه وبمواجهته بالمعلومات والتحريات أيدها واعترف بارتكاب الواقعة بأسلوب "كسر الشباك".

وأضاف أنه نظرًا لمروره بضائقة مالية ولسابقة عمله بأحد محال صيانة التكييف بذات المنطقة الكائن بها مكتب البريد وتردده على المكتب لسحب وإيداع بعض المبالغ المالية وعلمه بمداخل ومخارج المكتب خطط لسرقة محتوياته وفى سبيل ذلك تمكن من تنفيذ مخططة بأسلوب "التسلق وكسر الشباك" واستولى على مبلغ 16 ألف جنيه، و10 آلاف أخرى تمكن من سحبها عن طريق كارت ATM عثر عليه بمحل الواقعة، كاميرا مراقبة مثبتة بسقف مكتب بريد، عدد 10 ريموت تكييف، جهاز بلاور

كما قرر أنه عقب انصرافه من محل الواقعة توجه صحبة أحد أصدقائه ويدعى محمد ج، 28 سنة، صاحب ورشة تبريد وتكييف (دون علمه بواقعة السرقة) لماكينة الصراف الآلى الخاص بالبنك الأهلى والكائن بمنطقة الإسعاف وتمكن من سحب مبلغ 10 آلاف جنيه على عدة مرات وأثناء ذلك اكتشف تركه سهوًا بمحل الواقعة حقيبة تحوى الأدوات المستخدمة فى ارتكابها فعاد مرة أخرى لمحل الواقعة وتمكن من الدخول بذات الأسلوب واصطحب حقيبة العدة وترك كارت الفيزا السابق استيلاؤه عليه وفر هاربًا.

وتم بإرشاده ضبط الأخير وضبط بحوزته على سلاح نارى "فرد خرطوش عيار 12مم وعدد 5 طلقات من ذات العيار"، وطبنجة صوت ماركة أيجول تركى الصنع وعدد 5 طلقات صوت.

وبمواجهته بما جاء بأقوال الأول أيدها وأنكر علاقته بواقعة السرقة وأقر أنه اصطحب المتهم الأول لماكينة الصراف الألى دون علمه بأن كارت الفيزا حيازته من متحصلات واقعة سرقة، واعترف بحيازته للسلاح النارى والطبنجة الصوت بقصد الدفاع.

وتم بإرشاد المتهم الأول ضبط مبلغ 20 ألف جنيه، 10 ريموت تكييف، كاميرا مراقبة، جهاز بلاور اعترف بأنها من متحصلات السرقة وإنفاقة باقى المبلغ على تسديد مديونياته وعلى متطلباته الشخصية، كما أرشد عن الأدوات المستخدمة فى ارتكاب الواقعة داخل حقيبة تحوى (مفتاح إنجليزى، بنسة، أجنة صغيرة، 3 منشار، مفك صليبة، شنيور كهربائي.
وباستدعاء المُبلغ تعرف على المضبوطات، وأقر بأنها خاصة بمكتب البريد عملة واتهمه بالسرقة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت النيابة العامة التحقيق وجار تطوير مناقشته عما ارتكبه من حوادث أخرى.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم