الإعدام لقاتل سائق «كفر صقر»

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قضت محكمة جنايات الزقازيق، بمعاقبة مزارع بالإعدام شنقا لقتله سائق بإطلاق الأعيرة النارية علية لسرقة سيارته بالإكراه.
 

صدر الحكم برئاسة المستشار علاء الدين شجاع، وعضوية المستشارين محمد مصطفى عبيد واشرف عبيد على وأمانة سر أيمن حسونة.

 

ترجع وقائع القضية إلى شهر أغسطس من عام 2013 ، حيث تلقى اللواء مدير أمن الشرقية بلاغا من مستشفى أولاد صقر المركزي يتضمن وصول سائق 35 عاما من قرية الصوفية، مصابا بأعيرة نارية ولفظ أنفاسه متأثرا بإصابته.

 

وتوصلت التحريات إلى أن المجني عليه كان يسير بسيارته بطريق كفر صقر، وأثناء ذلك فوجئ بمزارع 36 عاما ملثم يعترض طريقة ويجبره على التوقف لسرقته، وعندما حاول الهروب أطلق علية الأعيرة النارية بطريقة عشوائية فاستقرت أحداها برأسه.

 

تم القبض على المتهم والذي اتضح انه من قرية المجني علية وتم أحالته للنيابة التي قدمته لمحكمة الجنايات والتي أصدرت حكمها المتقدم.

 


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم