النيابة العامة تطالب بتوقيع أقصى العقوبة على متهمي «اللجان النوعية»

المستشار شبيب الضمرانى
المستشار شبيب الضمرانى
Audi Egypt

بدأت منذ قليل  محكمة جنايات القاهرة، المنعقدة بمعهد أمناء الشرطة بطرة، برئاسة المستشار شبيب الضمرانى، اليوم الأحد، نظر محاكمة 21 متهما من بينهم الدكتور عبد الله شحاتة المستشار الاقتصادي للرئيس المعزول محمد مرسى، فى القضية المعروفة إعلاميا بـ«اللجان النوعية».

 

عقدت الجلسة برئاسة المستشار شبيب الضمرانى وعضوية المستشارين خالد عوض وأيمن البابلى وحضور ممثل النيابة العامه بأمانة سر حسام عبد الرسول. 


 
وفى بداية الجلسة استمعت المحكمة لمرافعة النيابة العامة واستهلها ممثلها قائلا: "إن جماعة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية تتستر بالدين لإخفاء جرائمها لنا كتاب الله وسنة رسوله ولهم مرشدهم وتعليماته، لنا مصر ولهم التنظيم الدولى الإرهابي".
 
وتابع:  تلك الجماعة أمدها المتهمون الأول والثانى بالأموال لشراء العبوات المفرقعة، والمتهم السابع در عناصر المجموعة على كيفية استخدام الأسلحة النارية، ورصد المنشآت الحيوية، سيدى الرئيس، إن تحريات الأمن الوطنى توصلت لقيام تنظيم الجماعة بإحياء الجهاد السرى للتنظيم بدعوى الجهاد السرى والاعتداء على منشات الدولة والقيام باعمال عدائية فالمتهم الأول محمود ربيع كون الخلية ضمت من الأول وحتى الـ 21، وقاموا بعمليات إرهابية واتخذوا أسماء حركية وكونوا محور عسكرى لتنفيذ العمليات الإرهابية، واتخذوا مقرا بمنطقة الكوم الأخضر كمقر للتنظيم ومقر آخر لتصنيع العبوات المفرقعة حيث قام المتهم الثانى بتصنيع تلك العبوات.

 

وقال: "إن المتهم الثانى أسعد شحاته اكد مشاركته فى مظاهرات الجماعة وقيامة بتصنيع العبوات المفرقعة، واقر انه كان يقوم بتصنيع العبوات فى منزل شقيقه عبد الله شحاته وقام بإمداد الجماعة بالعبوات المفرقعة"، وطالب ممثل النيابة بتوقيع أقصى عقوبة على المتهمين.


 ووجهت النيابة العامة للمتهمين عدة تهم منها حيازة أسلحة نارية ومنشورات تحريضية والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون والدستور، والتعدى على الحريات الشخصية للمواطنين وتعطيل أحكام الدستور.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم