مكرم تعلن تفاصيل أسبوع «العودة للجذور»

جانب من المباحثات
جانب من المباحثات

أعلنت  السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج،أنه تم الاتفاق، خلال جلسة المباحثات الموسعة التي ضمت الوفود الثلاثة، تفاصيل أسبوع الجاليات. 
 

 

جاء ذلك، في إطار المباحثات الثلاثية بين وفود مصر واليونان وقبرص؛ بشأن التنسيق والتباحث حول أسبوع الجاليات «العودة للجذور»، والوقوف على الإجراءات النهائية للأسبوع، بحضور كل من فوتيس فوتيو المفوض الرئاسي للشؤون الإنسانية والقبارصة المغتربين، وتيرانس نيكولاس كويك نائب وزير الخارجية اليونانية.

 

وقالت مكرم، إن الأسبوع، يتضمن زيارات لأهم معالم الإسكندرية الأثرية والسياحية والأماكن التي كانت تعيش فيها الجاليات من مدارسها والأندية اليونانية والقبرصية والكنيسة بالإسكندرية.

 

وأضافت مكرم، أن البرنامج يتضمن التوجه إلى القاهرة بعد زيارة الإسكندرية؛ لزيارة أهرامات الجيزة، قبل التوجه إلى شرم الشيخ وجنوب سيناء لزيارة دير سانت كاترين، ومن المقرر أن تضم الوفود التي تزور مصر ٧٠ فردا من الجانب اليوناني، و٥٠ آخرين من الجانب القبرصي الذين كانوا يعيشون بمصر.   

 

 

من جانبه، أكد السفير محمد فريد سفير مصر لدى اليونان، أن دور الدبلوماسية الشعبية كبير جدًا في زيادة التقارب بين كافة الدول والشعوب.

 

وأثنى السفير، على الأثر الكبير لـ«أسبوع الجاليات» وأهميته العظيمة في تعزيز التقارب بين مصر واليونان وقبرص، لافتًا إلى أن رعاية الثلاثة رؤساء له بمثابة رسالة هامة جدًا لإظهار التآخي بين الثلاث دول وشعوبهم.

 

وكانت الوزيرة، أعلنت موعد انطلاق أسبوع الجاليات، وتنطلق فعالياته بدءًا من 30 أبريل الجاري برعاية الروساء الثلاثة.

 

يذكر أن، السفيرة نبيلة مكرم وزيرة الهجرة، قامت بإطلاق مبادرة «أسبوع الجاليات»، انطلاقًا من توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بعقد أسبوع تحت شعار «العودة للجذور»، وهي المبادرة الأولى من نوعها والتي تهدف إلى إحياء الاحتفاء الشعبي بالجاليات اليونانية والقبرصية التي كانت تعيش في مصر، والعودة إلى العادات التي امتزجت عبر السنين لتشكل وجدان شعوب جمعها تاريخ مشترك وحاضر يحمل الخير وحب الحياة، فضلا عن الترويج للسياحة المصرية من خلال إطلاق تلك الفاعليات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم