«التعاون الدولي» والبنك الإسلامي يتفقان على دعم مشروعات التنمية بسيناء

جانب من التكريم
جانب من التكريم

التقت د.سحر نصر، وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، بالدكتور بندر حجار، رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، على هامش الاجتماع السنوي الـ43 للبنك والذي يقام بالعاصمة التونسية.

 

حضر اللقاء المهندس هاني سالم سنبل، رئيس المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، والسفير نبيل حبشي، سفير مصر لدى تونس، والدكتور شهاب مرزبان، كبير مستشاري الوزيرة للشؤون الاقتصادية.

 

واتفق الجانبان، على دعم عدد من مشروعات التنمية في سيناء، خاصة مشروع لتحليه المياه، والترتيبات لإنشاء مكتب إقليمي للبنك في مصر، والذي من المنتظر أن يخدم دول الجوار العربي وهي الأردن والسودان ولبنان والعراق وسوريا، والتعاون في إطار الصندوق الجديد للعلم والابتكار والتكنولوجيا والذي أطلقه البنك الإسلامي للتنمية بقيمة 500 مليون دولار، من أجل دعم مشروعات الشباب في مصر من خلال الصندوق الاستثماري لريادة الأعمال ومبادرة فكرتك شركتك.

 

وناقش الجانبان، إجراءات استراتيجية التعاون الجديدة بين مصر والبنك والمنتظر أن يخصص لها البنك 3 مليارات دولار أمريكي لثلاث سنوات (2018-2020)، لدعم عدد من المشروعات التنموية في مصر، وفى هذا الأطار، أكدت الوزيرة، أهمية أن تمثل الإستراتيجية الجديدة احتياجات الشعب المصري وتتوافق مع أولويات الحكومة، بهدف تحسين مستوى معيشة المواطن سواء من الناحية الاجتماعية والصحية، والاقتصادية.

وأكد الدكتور بندر الحجار، حرص البنك على دعم جهود مصر في تحسين مناخ الاستثمار، ودعت الوزيرة، البنك للاستثمار في مشاريع ريادة الأعمال والمشاريع الابتكارية، وزيادة مركز رواد الاعمال فى الوزارة.

وفي نهاية اللقاء، قام الدكتور بندر الحجار، والمهندس هاني سالم سنبل، بتسليم الوزيرة، درع تكريم لها بعد اختيارها من قبل المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، على رأس المكرمين في الاحتفالية بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيسها، وذلك تقديرا لجهود الوزيرة التنموية والاستثمارية.

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا