«زعيم كتالونيا يواجه خطر التسليم».. ألمانيا تدرس ترحيل بوجديمون لإسبانيا

بوجيدمون
بوجيدمون

قالت صحيفة «إندبندنت» البريطانية إن ألمانيا تبحث فكرة تسليم رئيس إقليم كتالونيا السابق كارليس بوجديمون إلى أسبانيا. 


وكان بوجيدمون قد تعرض للاعتقال في 25 مارس أثناء محاولته السفر عبر الأراضي الألمانية متجها إلى بلجيكا، ومن المحتمل أن يواجه الرئيس السابق المحاكمة إذا عاد إلى إسبانيا. 


وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن النائب العام في مقاطعة شلسفيغ هولشتاين الألمانية طالب المحكمة الخاصة بالمقاطعة بتسليم زعيم إقليم كتالونيا السابق إلى إسبانيا، لافتة إلى أن المحكمة من المنتظر أن تقوم ببحث الطلب خلال الأيام المقبلة. 


وقال المحامي الخاص ببوجيدمون إن موكله اعتقل بسبب أبعاد سياسية وليس بسبب الاتهامات التي يواجهها في إسبانيا بالدعوة لاستفتاء انفصال غير دستوري.


 استفتاء الـ90% 


وشهدت إسبانيا في 1 أكتوبر 2017 استفتاء لانفصال إقليم كتالونيا عن البلاد، وبحسب هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" فإن 90 % من المشاركين في الاستفتاء أبدوا موافقتهم على الانفصال عن مدريد. 


وقضت المحكمة الدستورية في مدريد بأن الاستفتاء الذي أجري في كتالونيا غير قانوني، وأن القائمين عليه من بينهم رئيس الإقليم السابق كارلس بوجديمون ارتكبوا جريمة يعاقب عليها القانون.
كما اعترضت اسبانيا بشكل مباشر علي الانفصال نظرا لعدم تفكك البلاد .


وتم إلغاء الحكم الذاتي في اقليم كتالونيا والقبض علي كل الداعيين له، وأعلن رئيس الوزراء الإسباني، ماريانو راخوي، بعد ذلك حل برلمان الإقليم وإقالة بوجديمون من منصبه، وأصدر قرارا بإجراء انتخابات جديدة في 21 ديسمبر، ودعا بوجديمون إلى "معارضة ديمقراطية" للحكم المباشر من مدريد.


وشهدت كتالونيا انتخابات مبكرة في ديسمبر الماضي، وفازت بها الأحزاب المؤدية للانفصال عن ألمانيا، إلا أنه لم تشكيل الحكومة الخاصة بالإقليم حتى الآن.


 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم