«باوك» يرفع سعر عمرو وردة ويرد على مفاوضات فالنسيا

عمرو وردة
عمرو وردة

يستقبل نادي باوك اليوناني قبل نهاية الأسبوع الجاري، وفدًا من نادي فالنسيا الإسباني للتفاوض بشأن بيع عمرو وردة، جناح منتخب مصر والمعار منذ بداية الموسم إلى أتروميتوس آثينا، خلال فترة الانتقالات الصيفية المُقبلة.

وتألق «وردة» بشدة مع أتروميتوس هذا الموسم ليقود فريقه للمربع الذهبي بتسجيل 11 هدفًا، 8 منها في الدوري وفي مرمى الأندية الكبرى، و3 في كأس اليونان، وصنع 5 أهداف حاسمة في الدوري أيضًا.

وعلمت «بوابة أخبار اليوم»، أن نادي باوك متمسك بعمرو وردة وسيطلب استعادته من أتروميتوس بعد انتهاء فترة الإعارة هذا الموسم بعد الأداء الكبير الذي قدمه خصوصًا في منافسات الدوري الممتاز.

ووضع باوك سالونيكي 3 مليون يورو سعرًا مبدئيًا للتفاوض مع فالنسيا بشأن وردة، كما وضع شرطًا بتجديد المفاوضات بعد نهائيات كأس العالم «روسيا 2018» والتي قد تشهد ظهور الجناح الدولي المصري رفقة منتخب بلاده الواقع في المجموعة الأولى مع منتخبات روسيا والسعودية وأوروجواي.

وشارك «وردة» مع منتخب مصر أمام منتخبي البرتغال واليونان في مباراتين وديتين خاضهما أحفاد الفراعنة في سويسرا استعدادًا للمونديال مما يرجح كفته للظهور في كأس العالم.

فيما قرر نادي فالنسيا إرسال مندوبين عنه لعقد جلسة مع التشيكي لوبوس ميتشل، المدير الرياضي لنادي باوك سالونيكي اليوناني، للتفاوض رسميًا بشأن ضم وردة الذي دخل حسابات النادي الإسباني الكبير منذ موسمين بعد ظهوره الأول في الدوري اليوناني مع فريق بانياتوليكوس.

ورفض باوك سالونيكي عرضًا رسميًا من نادي لوس أنجلوس الأمريكي للتعاقد مع وردة قبل شهر بسبب تألقه واحتمالية مشاركته في كأس العالم المُقبلة وارتفاع قيمته التسويقية.

جدير بالذكر أن «وردة» بدأ مسيرته بنادي سبورتنج السكندري، ثم الأهلي ومنه إلى الاتحاد السكندري معارًا، قبل أن يستغني عنه الفريق الأحمر لبانياتوليكوس اليوناني، لينتقل إلى باوك سالونيكي الكبير ومنه معارًا إلى أتروميتوس آثينا.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم