طوارئ في فرنسا بعد أسبوع «دموي»: حادث دهس واحتجاز رهائن

فرنسا في أسبوع
فرنسا في أسبوع

عاشت فرنسا أسبوع دامي ففي أقل من أسبوع شهدت عمليتين إرهابيتين تسببت في استنفار أمني مكثف في جميع أنحاء البلاد.
 

ففي الصباح يوم الخميس 29 مارس أعلنت الشرطة الفرنسية أن مجهولا حاول دهس عسكريين بسيارته شمال شرق فرنسا دون أن يتمكن من إيقاع إصابات.

وفي يوم الجمعة 23 مارس،  شهدت المدينة الفرنسية الهادئة «كاركاسون»، حادث إرهابي جديد، حيث أفادت الوكالة الفرنسية مقتل ثلاثة أشخاص وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة في اعتداءات عدة تبناها تنظيم «داعش» ونفذها مسلح قبل أن ترديه قوات الأمن إثر احتجازه رهائن.

وتعيش فرنسا في حالة تأهب بعد أول هجوم إرهابي منذ رفع الرئيس إيمانويل ماكرون حالة الطوارئ التي تم إعلانها منذ عامين.  

ترشيحاتنا