رئيس جامعة الأزهر: المهاجر المسلم مأمور في دينه بالتعايش والتعارف والاندماج

الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر
الدكتور محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر

قال د. محمد المحرصاوي رئيس جامعة الأزهر، إن نصوص القرآن الكريم والسنة النبوية أكدت أهمية التعايش والتعارف بين الجميع ولو كانوا مختلفين في عقيدتهم.
وأشار، إلى أن الدين يحث الإنسان على الانتشار في الأرض سعيا للرزق وطلبا للعلم، والمهاجر المسلم إلى بلد آخر مأمور في دينه بالتعايش والتعارف والاندماج مع أهل هذه واحترام قوانينها بحيث يكون مواطنا فاعلا في بلده الثاني.
وأضاف رئيس جامعة الأزهر، خلال كلمته في الجلسة النقاشية الأولى من احتفالية الذكرى الـ 50 لتأسيس الجمعية الإسلامية بالبرتغال والتي تأتي تحت عنوان "المهاجرون من أوطانهم" - أن المهاجر المسلم ينبغي أن يكون إيجابيا في مجتمعه الجديد لا ينعزل ولا ينزوي ويتفاعل ويسارع إلى فعل الخير ويشارك في العمل السياسي والاجتماعي ويجتهد في عمارة الأرض.
وأوضح، أنه يجب التخلق بالأخلاق الحسنة في التعامل والحوار في الأمور الدينية وغيرها حيث أمر الله عز وجل بالجدال بالتي هي أحسن، لافتا إلى أن الإسلام قد كفل حرية الاعتقاد، فأمور العقيدة لا يتصور فيها الإكراه أصلا.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم