صور| كرنفالات شعبية فى ختام إحتفالات الأقصر عاصمة الثقافة العربية

وزبرة الثقافة
وزبرة الثقافة


انطلقت بمحافظة الأقصر، اليوم الخميس، الفعاليات الختامية لإحتفالات «الأقصر عاصمة الثقافة العربية لعام 2017» والتي بدأت منذ عام تقريبًا عبر تنظيم عدة فعاليات ثقافية عربية متنوعة بالمحافظة.


 وشهدت وزيرة الثقافة، الدكتورة إيناس عبد الدايم، ومحافظ الأقصر، محمد بدر، والعديد من أهالي المحافظة، الفعاليات الكرنفالية التي انطلقت في كافة الميادين والشوارع وتضمنت عروضا فنية متنوعة لفرق الفنون الشعبية من محافظات سوهاج وأسوان وقنا والوادي الجديد وفرقة التذوق للفنون الشعبية بجانب فرقة الأقصر.


ومن المقرر أن تستكمل الفعاليات بافتتاح معرض الفن التشكيلي والحرف التقليدية للفنانين المصريين والعرب بإحدي قاعات قصر ثقافة الأقصر، مساء اليوم الخميس، بالإضافة الي بدء العرض المسرحي «سلم نفسك» علي مسرح قصر ثقافة الأقصر.

 

ويشهد السبت المقبل، انعقاد أمسية شعرية بإحدي الفنادق الخاصة بعنوان «في حب مصر» بمشاركة شعراء من المغرب بجانب فعاليات الفرق الشعبية، ويختتم اليوم بحفل للموسيقي العربية بساحة معبد الكرنك بمشاركة نجوم الغناء بدار الأوبرا المصرية، وأبرزهم المطربة ريهام عبد الحكيم، بالإضافة الي حفل للمطربة المغربية سميرة القادري.


 ويسدل الستار علي كافة  الفعاليات يوم الأحد المقبل بالعروض الفنية الشعبية بشوارع وميادين الأقصر الرئيسية واستعراض الأقصر بلدنا بزفة الحناطير وعروض للمراكب الشراعية بأعلام الدول العربية في نيل الأقصر.


ويختتم اليوم بالحفل الكبير للفنان محمد منير بساحة معبد الكرنك بحضور وزيرة الثقافة، ومحافظ الأقصر، بمشاركة رئيس منظمة الاليكسو،  ومحمد الأعرج، وزير الثقافة الغربي، ويتم خلال الحفل الإعلان عن تسليم شعلة عاصمة الثقافة العربية من محافظة الاقصر الي مدينة وجدة المغربية.


وأكدت وزيرة الثقافة، الدكتورة إيناس عبد الدايم، علي ريادة مصر علي المستويين الإقليمي والدولي، وهو ما تأكد من خلال احتضان أرض طيبة لفعاليات الأقصر عاصمة الثقافة العربية لعام 2017 وشهدت لقاء الثقافات وحوار الحضارات مع أشقائنا العرب منذ انتقال الشعلة من مدينة صفاقس التونسية الي الأقصر العام الماضي، وباتت الأقصر مركزا للإشعاع الثقافي والفني.

وأضافت أن الوزارة نظمت بالتعاون مع المحافظة أكثر من 100 فعالية تنوعت ما بين معارض الكتب والملتقيات الدولية بمشاركات عربية متنوعة ومتميزة علي مدار العام، انصهرت خلالها الثقافات العربية في بوتقة التاريخ والحضارة المصرية بالمواقع الاثرية الفرعونية الخالدة.


وأشار محافظ الاقصر، محمد بدر، الي أن اختيار مدينة الاقصر عاصمة للثقافة العربية العام الماضي لأهميتها التاريخية والحضارية بين مدن وعواصم العالم، مشيرا الي أن هذا التنصيب الدولي يأتي في إطار جهود الدولة المصرية للنهوض بالسياحة التي تعد أحد أهم مصادر الناتج القومي.

 


ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم