للأسبوع الثاني على التوالي..

«صوت الأزهر» تحتفل بمرور 8 سنوات على تولي الإمام الطيب

صوت الأزهر
صوت الأزهر

واصلت صحيفة «صوت الأزهر» للأسبوع الثاني على التوالي فى عددها الصادر اليوم الأربعاء، الاحتفال بمرور 8 سنوات على تولي الإمام الأكبر أحمد الطيب، مشيخة الأزهر الشريف، واستعرضت الصحيفة كيف استطاع الإمام الأكبر العبور بسفينة الأزهر خلال أعوام الثورات والاضطرابات.

 

 

ونشرت الصحيفة تقريرًا بعنوان "قالوا عن الإمام الطيب"، تضمن أبرز تصريحات الزعماء والسياسيين والقادة الدينيين عن الإمام الأكبر، حيث قال الرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند، إن خطابات الإمام الأكبر ساهمت في نشر ثقافة التعايش والسلام، بينما قال الرئيس الفلسطيني، محمود عباس: "نسترشد بآرائه ونصائحه"، في حين قال البابا تواضروس، "إن الإمام الأكبر عالم سمح، مخلص لدينه، ومحب لوطنه".

 

 

وأجرت الصحيفة حوارات خاصة مع عدة شخصيات بارزة حول النهضة التي نجح الإمام الأكبر في إحداثها داخل الأزهر، حيث قال الشاعر الكبير، فاروق جويدة، إن الإمام الأكبر رمز عربي وإسلامي وواجهة مشرفة لمصر أمام العالم، بينما قال الفنان، محمد صبحي، إن الإمام الطيب "نموذج من الإنساني تربى على مكارم الأخلاق، وأتالم كثيرًا ممن يتجرأون عليه، في حين قالت الدكتورة، رقية الماحي، الأستاذة بجامعة الملك فيصل في تشاد، إن الإمام الأكبر له دور بارز في نشر وسطية الإسلام بدول القارة السمراء.

 

 

واستطلعت الصحيفة آراء عدد من الدبلوماسيين والمفكرين الفلسطينيين، الذين أكدوا أن مواقف الإمام الأكبر الأخيرة تجاه فلسطين تليق بالأزهر وشيخه، مشيدين بقراره تخصيص مقرر دراسي عن القدس بمناهج الأزهر.

 

 

ونشرت الصحيفة مقالات لعدد من كبار الكتاب والمفكرين تناولت فكر ومواقف ورؤية فضيلة الإمام الأكبر، حيث كتب مستشار رئيس الجمهورية السابق، مصطفى حجازي، مقالا تحت عنوان «الأزهر وإمامه»، بينما كتب الأنبا أرميا مقالا بعنوان «رجل الود والمحبة والتآخي» أما الإعلامي حمدي رزق فكتب مقالا بعنوان «قائمًا يصلي صلاة مودع».

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم