«الأمومة والطفولة» يفتح تحقيقًا حول تعذيب أم لأبنها

آثار التعذيب تظهر على جسم الطفل
آثار التعذيب تظهر على جسم الطفل

قالت أمين عام المجلس القومي للأمومة والطفولة، الدكتور عزة العشماوي، إن المجلس تلقى بلاغا بالواقعة برقم 135563، على خط نجدة الطفل 16000، حيث قام المجلس بالتوصل مع الطبيب المعالج لمعرفة تفاصيل الواقعة.

وأضافت العشماوي في تصريح خاص لـ»بوابة أخبار اليوم«، أن الطبيب أكد وصول الطفل إلى مستشفى كفر الشيخ العام في حالة حرجة، وتبين أنه تعرض للحرق والضرب المبرح والتعذيب من قبل والدته وزوجها، مشيرا إلى أنه تم تحرير بلاغ رسمي ضد أهلية الطفل، وتم القبض على الأم وزوجها وعرضا على النيابة.

وأضافت أمين عام المجلس القومي للأمومة والطفولة، أنه تم تشكيل لجنة تقصي حقائق لدراسة حالة الطفل، وتقديم الدعم اللازم، وبالفعل تم التوجه إلى محافظة كفر الشيخ للوقوف على حالة الطفل وتقديم الدعم.

 وتابعت أن اللجنة توجهت إلى المستشفى والتقت الطفل واطمأنت على حالته من مدير المستشفى والأطباء المتابعين، وتبين أنه يستجيب للعلاج وحالته تتحسن بصورة ملحوظة، كما أن المستشفى تقدم له كافة أوجه الرعاية والدعم.

وأفادت العشماوي أن المجلس أحال البلاغ إلى لجنة الحماية بمحافظة كفر الشيخ لتوفير الحماية للطفل، واستكمال كافة الإجراءات القانونية، مع إصدار توصية من النيابة بإيداع الطفل إحدى دور الرعاية بصفة مؤقتة لحين تسليمه لعائل مؤتمن بعد اكتمال شفائه.

وكانت وسائل التواصل الاجتماعي، قد تداولت صور  لطفل عمره 3 سنوات، من محافظة كفر الشيخ، تعرض للتعذيب على يد والدته وعمه الذي تزوج والدة الطفل بعد وفاة شقيقه.

إصدارات أخبار اليوم