بالصورǀǀ افتتاح معرض الآثار الإسلامية بمتحف «أغا خان» بكندا

معرض الآثار الإسلامية المؤقت بكندا
معرض الآثار الإسلامية المؤقت بكندا

 معرض الآثار الإسلامية المؤقت، افتتح اليوم، بمتحف «أغا خان» بمدينة تورنتو بكندا، والذي يستمر حتى شهر يوليو من العام الجاري، تحت عنوان «عالم الفاطميين».

ووجه هنري كيم، مدير «أغا خان» بكندا، الشكر إلى وزارة الآثار لإتاحتها الفرصة للمتحف لعرض هذه القطع الأثرية و السماح للشعب الكندي بالاستماع بمشاهدتها مما يؤكد على تحقيق الترابط و التعاون المثمر بين مصر وكندا في مجال العمل الأثري، مشيداً بمجهودات مؤسسة «أغا خان» للخدمات الثقافية بمصر وتنسيقها لإقامة المعرض.

 

وأضاف هنري كيم، أن المتحف يضم مجموعة من القطع الأثرية، التي تبرز مدي تألق الفنون والتراث الإسلامي، ٍموضحاً أنها تسلط الضوء على المساهمات الفنية والفكرية والعلمية للحضارة الإسلامية.

 

وخلال الافتتاح، أعرب البرنس آمين اغاخان، رئيس مجلس إدارة المتحف بكندا، عن سعادته البالغة لإقامة هذا المعرض، مقدما الشكر للدكتور خالد العناني وزير الآثار ووفد الوزارة بكندا، مشرا إلى أن العصر الفاطمي شهد تنوعا فى العديد من المجالات، حيث تأسست أعظم فترات العلوم والفنون والثقافات فى هذا العصر.

أما اليزابيث دودز ويل، حاكمة مقاطعة أونتاريو بكندا، فقد أكدت على أهمية إظهار الحضارات والثقافات المختلفة، موضحاً أنها فرصة عظيمة لاستمتاع شعب مقاطعتها بتلك القطع الفريدة من العصر الفاطمي.

 

وقال الدكتور مصطفى أمين، رئيس بعثة الآثار المصرية بكندا ومساعد وزير الآثار للشئون الفنية، إن افتتاح معرض عصر الفاطميين، يعكس مدى التعاون الثقافي بين مصر وكندا، مضيفاً أنه يمكن الاستمرار فى المزيد من الفعاليات المتشابهة فى الفترة المقبلة، وأكد أمين على أن المعرض يضم مجموعة غير عادية من الأعمال الأثرية للعصر الفاطمي، داعياً الحضور إلى زيارة مصر لمشاهدة المجموعات الكاملة داخل متحف الفن الإسلامي.

من جانبه قدم السفير معتز الزهران، سفير جمهورية مصر العربية بكندا، الشكر لمؤسسة «أغا خان» ودعمها للحضارة المصرية القديمة، لإتاحة الفرصة لأمريكا الشمالية بأكملها بمشاهدة معرض عصر الفاطميين لمدة أربعة أشهر ليتعرفوا من خلالها على دور مصر وأهميتها.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم