خروج نحو مائة مدني من «الغوطة الشرقية» عبر مخيم الوافدين

خروج نحو مائة مدني من «الغوطة الشرقية»
خروج نحو مائة مدني من «الغوطة الشرقية»

أفادت قناة روسيا اليوم الإخبارية ،الثلاثاء 13 مارس، بخروج نحو مائة شخص، بينهم جرحى من مدينة "دوما " في الغوطة الشرقية عبر معبر "مخيم الوافدين".

وأضافت القناة، أنه من المقرر أن يتم نقلهم إلى "إدلب" في شمال سوريا.

كما أشارت روسيا اليوم إلى أن المباحثات بين "مركز المصالحة الروسي " في سوريا ، وزعماء الجماعات المسلحة في "الغوطة الشرقية " أدت إلى التوصل إلى اتفاق حول خروج مجموعتين من المدنيين يبلغ عددهم نحو مائة شخص من مدينة "دوما " إلى المعبر في مخيم الوافدين ، وأن من بين الذين تم إجلاؤهم عددا من المصابين.

وتعد هذه "العملية الثالثة " لإجلاء المدنيين من "الغوطة الشرقية" ، حيث غادر ،في وقت سابق اثنان وخمسون شخصا من "مسرابا" بريف دمشق عبر الممرات الإنسانية، أعقبها خروج ست وسبعين شخصا آخرين.

وكان منسق الأمم المتحدة المقيم في سوريا ، علي الزعتري قد صرح ، في وقت سابق ، بأنه من المتوقع إجلاء مدنيين من "الغوطة الشرقية" ، اليوم بينهم حالات خاصة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم