«الداخلية»: سداد ديون الغارمات «واجب وطني»

حفل تكريم الغارمات
حفل تكريم الغارمات

قال رئيس التأهيل بقطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية، محمود نافع، إن تكريم الغارمات يأتي في إطار حرص الوزارة على التكافل الاجتماعي، مشيرا إلى أن سداد ديون الغارمات باعتباره واجب وطني وديني واجتماعي.

 

ووجه "نافع"، الشكر لمؤسسة "مصر الخير"، لافتا إلى أن وزارة الداخلية حريصة على  رعاية المسجونات خاصة الغارمات والإفراج عنهم من خلال اتخاذ الإجراءات القانونية، وذلك تنفيذا لسياسة الدولة للإفراج عن الغارمين.

 

ودعا رئيس  التأهيل بقطاع مصلحة السجون، المجمتع المدني بالتكاتف والعمل على تغيير  الصورة الذهنية تجاه المفرج عنهم، مشيرا إلى ضرورة العمل على توفير مصدر رزق باعتبارهم جزء من المجتمع.

 

من جانبها، أكدت د. منال عِوَض، ممثلة عن محافظ الجيزة اللواء كمال الدالي، أن مؤسسة "مصر الخير" تعمل على مساعدة الأهالي بشكل كبير وتغيير حياتهم، خاصة قطاع الغارمين الذي نجح في سداد مديونياتهم وخروجهم من السجن.

 

وقالت سهير عوض، مدير برنامج الغارمين بمؤسسة مصر الخير، إنه  سيتم الإفراج عن ألف أم غارمة خلال مارس الجاري، من أجل لم شملهن مع أسرهن بالتزامن مع الاحتفال بعيد الأم، لافتة إلى أن توفير فرص العمل يشمل مصنع سجاد أبيس ومصنع سجاد أطفيح التابعين لمؤسسة مصر الخير.

 

وكرمت مؤسسة "مصر الخير" بعض  الغارمات اللواتي نجحن في تحويل التجارب الصعبة في حياتهن وحياة أسرهن إلى شيء إيجابي، فأصبحن أمهات منتجات، كما تم تكريم وزراء الداخلية والتضامن والهجرة ومحافظ الجيزة، والعديد من الشخصيات العامة وكبار الإعلاميين لمجهوداتهم  مع المؤسسة في العمل على دعم الغارمين.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم