أميمه إدريس تعليقا على الولادة تحت ماء البحر.. «ليست خطيرة»

سيدة تلد تحت الماء
سيدة تلد تحت الماء

انتشر على صفحات التواصل الاجتماعي صورة لسيدة تلد طفلها تحت ماء البحر الأحمر وتحديدا في منطقة دهب، ثم خرجت من البحر وكأن شيئا لم يكن.

علقت دكتورة أميمة إدريس أستاذ النساء والتوليد والعقم بالقصر العيني على هذا الموضوع قائلة، أنه يجوز للسيدة أن تلد تحت ماء البحر بدون أي ضرر أو خطورة عليها وعلى طفلها، لكن يشترط وجود أشخاص مساعدين لها حتى يستطيعون الإمساك جيدا بالطفل وعدم فقدانه وسط موج البحر، ثم خروجه رويدا رويدا من تحت الماء بدون خطأ للتنفس بطريقة صحيحة.

وأوضحت، أن هناك اتجاه جديد في عالم الطب وهو الولادة تحت الماء ولكن لها عدة شروط أهمها أن يكون وضع الطفل طبيعي داخل الرحم والرأس في موضع الولادة الطبيعية داخل الحوض، وأن يكون حجمه مناسب لحجم الحوض، تكون الأم لم تلد بطريقة قيصرية من قبل أو لديها جرح في منطقة البطن.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم