«الصناعة»: تزويد المطابع الأميرية بأحدث التقنيات العالمية «برايل»

جانب من الاحتفالية
جانب من الاحتفالية

أكد المهندس طارق قابيل وزير التجارة والصناعة، حرص الوزارة على تفعيل دور هيئة المطابع الأميرية وتطويرها لتتواكب مع أحدث المتغيرات العالمية في مجال الطباعة باعتبارها أقدم جهة حكومية في مجال الطباعة ومنوط بها النهوض بصناعة الطباعة في مصر.

 

وأوضح المهندس عماد فوزى رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمطابع الأميرية، أنه تم تزويد الهيئة بأحدث ماكينات الطباعة الرقمية وجارى التعاقد على ماكينات طباعة لإنتاج كافة مطبوعات المكفوفين بطريقة «برايل» بالإضافة إلى إعداد دراسات إدخال منتجات جديدة وزيادة مساهمة الهيئة في تطوير صناعة الطباعة بالتعاون مع غرفة صناعة الطباعة والتعبئة والتغليف، مؤكداً أهمية دور الهيئة في رفع مستوي الأمن القومي لمصر من خلال طباعة كتب وزارة التربية والتعليم والمطبوعات ذات القيمة المؤمنة وباقي كافة المطبوعات الحكومية.

 

وأوضح فوزي، أنه انطلاقاً من حرص الهيئة على الحفاظ على مواردها وتحقيق أقصى استفادة ممكنة من هالك الأوراق الضخم الذي يتم إنتاجه يومياً بالهيئة فقد تم توقيع بروتوكولي تعاون الأول مع شركة الورق الأهلية لتصنيع الورق يستهدف إعادة تدوير القصاصة الناتجة عن الأنشطة التشغيلية للهيئة وتوفير الورق للهيئة بأسعار مناسبة، والثاني مع الشركة العامة لصناعة الورق "راكتا" لتصنيع الورق بإعادة تدوير الدشت الناتج عن الأنشطة التشغيلية للهيئة، مشيراً إلى أن الهيئة قامت بتركيب محطة طاقة شمسية بقوة 50 كيلو وات لترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية للهيئة لمسايرة التطور العالمي في مجال الطباعة.

 

ولفت رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للمطابع الأميرية، إلى أن دور الهيئة لم يقتصر على الطباعة فقط بل امتد ليشمل العمل في مجال البحث والتطوير حيث تم التعاون مع شركة العبور للبويات "باكين" لإنتاج حبر حراري وحبر مؤمن يتم الكشف عنه بالأشعة فوق البنفسجية لاستخدامه في المطبوعات الحكومية ذات القيمة وجارى الإعداد لتوقيع بروتوكول التعاون مع الشركة لإنتاج وتوزيع الأحبار.

 

يذكر أن، الجريدة الرسمية لجمهورية مصر العربية والصادرة عن هيئة المطابع الأميرية، تم إصدارها عام 1958 لنشر القوانين وقرارات رئيس الجمهورية، ورئيس مجلس الوزراء وأحكام المحكمة الدستورية العليا أسبوعيا، وأصبحت جريدة الوقائع الرسمية ملحق للجريدة الرسمية وتصدر يوميا، وتنشر بها قرارات الوزارات والمحافظين والهيئات والإعلانات الخاصة بالمناقصات والبيع والتأجير والمحجوزات.

 

وحققت الهيئة، عددًا من الإنجازات، تضمنت توقيع بروتوكول تعاون مع مشيخة الأزهر الشريف لطباعة الكتب التعليمية لكافة المراحل الدراسية، وتوقيع بروتوكول تعاون مع المركز القومي للترجمة لتنفيذ مطبوعات المركز، بالإضافة إلى تطوير البوابة الإلكترونية للهيئة في إطار بروتوكول تم توقيعه بين وزارتي التجارة والصناعة والاتصالات لتقديم خدمات متطورة من خلال البوابة الإلكترونية وفق جدول زمني يتم تنفيذه على مرحلتين الأولى شملت الصفحات الرئيسية وأخبار الهيئة وخدمة النشر في الجريدة الرسمية والوقائع المصرية وبيع منتجات الهيئة والمرحلة الثانية تشمل خدمة الاشتراك بالجريدة الرسمية وخدمة الأرشيف للجريدة الرسمية والوقائع المصرية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم