الرئاسة الفلسطينية تحمل حماس مسئولية تفجير موكب «الحمدلله»

رئيس الوزراء رامي الحمدلله
رئيس الوزراء رامي الحمدلله

   أدانت الرئاسة الفلسطينية استهداف موكب رئيس الوزراء رامي الحمدلله ومحاوله اغتياله و رئيس المخابرات اللواء ماجد فرج صباح الثلاثاء 13 مارس.


وحملت الرئاسة الفلسطينية في بيان، حركة حماس مسئولية التفجير الذي أسفر عنه إصابة سبعة أشخاص من حراس الموكب.


وفي تصريحات نقلتها وكالة أنباء معًا، قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الوزير حسين الشيخ، إن حركة فتح تحمل حركة حماس المسؤولية كاملة عن محاولة تفجير موكب رئيس الوزراء ورئيس المخابرات.


واضاف الشيخ «أن حماس تتحمل كامل المسؤولية عن هذا العمل الاجرامي الكبير وهو سيشكل سابقة خطيرة جدا وسيبنى عليها العديد من القرارات والكثير من السياسات ونحمل حماس كل المسؤولية».


وكان مُستهدِفي الموكب فجروا ثلاث سيارات مفخخة، ثم شرعوا بإطلاق النار باتجاه الموكب واشتبكوا مع الحراس.
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم