قتلى وجرحى جراء هجوم انتحاري جنوب اليمن

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

سقط عددٌ غير محددٍ من القتلى والجرحى بهجومٍ انتحاريٍ مزدوجٍ استهدف، مساء اليوم السبت 24 فبراير، مقرًا أمنيًا في محافظة عدن جنوب اليمن.

وأفاد مصدر محلي في محافظة عدن، وكالة "سبوتنيك" الروسية بأن انتحاريًا يُعتقد أنه من تنظيم القاعدة هاجم بسيارة مفخخة مساء اليوم، بوابة مقر جهاز مكافحة الإرهاب في حي جولدمور بمديرية التواهي، أعقبه اقتحام سيارة أخرى يقودها انتحاري البوابة، لينفجر داخل المقر".

ووفقًا للمصدر، خلف الهجوم قتلى وجرحى، وأن سيارات إسعاف شوهدت تنقل الضحايا، مشيرًا إلى أن إطلاق نار كثيف أعقب الهجوم، فيما يبدو أن مجموعة مسلحة تابعة للمهاجمين اشتبكت مع حراسة المقر الأمني.

ويأتي الهجوم بعد ساعات من التقاء أعضاء فريق المبعوث الأمم الجديد إلى اليمن مارتن غريفيث، اليوم أعضاء من "المجلس الانتقالي الجنوبي" المشكل في محافظة عدن جنوب اليمن.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم