رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - الإثنين، 19 فبراير 2018 12:08 ص

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

الإدارية العليا تعيد طالب العلوم المفصول لكليته

  •   فاطمة مبروك 

  • الأربعاء، 14 فبراير 2018 - 03:41 م

     المحكمة الإدارية العليا
    المحكمة الإدارية العليا

    ألغت المحكمة الإدارية العليا، قرار مجلس التأديب بفصل طالب بكلية العلوم من الدراسة، وألزمت المحكمة الجهة الإدارية المختصة بعودة الطالب لدراسته ببرنامج الجيزوفيزياء بالفرقة الثانية.

    صدر الحكم برئاسة المستشار ناجى الزفتاوي، وعضوية كلا من المستشارين فوزي عبد الراضي، صلاح هلال محمد القفطيي، عاطف خليلي، مجدي المتولي وسكرتارية صبحي عبد الغني. 

    وأكدت المحكمة في حيثيات حكمها أن الطالب صدر بحقة قرار من المجلس التأديبي للجامعة بفصله لمدة عامين من كلية العلوم، وذلك لإرتكابه مخالفات داخل حرم الجامعة، ومنها خروجه في مظاهرة مكونه من أكثر من ٦٠ طالب يحملون اللافتات القماشية والمدون عليها عبارات ضد الدولة، والتنديد بالمحاكمات للطلاب. 

    وأضافت المحكمة أن المبادئ الأساسية لوجود هذا العقاب بفصل الطالب من كليته، ضرورة توافر الثبوت اليقينى لوقوع الفعل للمتهم في ارتكابه جريمته، وبدا واضح لدى المحكمة أن الأدلة المقدمة مشكوك فيها ومشكوك في صحتها، كما أنه ظهر للمحكمة تناقض هذه الأدلة من خلال سماعها لشهود الاثبات الذين جاءت أقوالهم متناقضة لبعضهما.

    وأشارت المحكمة إلى أن الأوراق خلت من وجود دليل قوي واضح ضد الطاعن يستحق عنه تأييد قرار فصله، واستندت المحكمة على مبدأ الأصل في الانسان البراءة، باعتبار ذلك أحد المبادئ المكفولة في دساتير العالم ومن قبلها الشرائع السماوية، كما أَن الشك يفسر لصالح المتهم، وكان يستلزم لصحة هذه الواقعه إجراء تحقيق صحيح قانوني بالفحص والبحث حتى تثبت في حق الطالب ارتكاب جريمته ضد حرم الجامعه الأمن، ومن ثم تكون هذه الاتهامات التي أقام عليها المجلس التأديبي قراره بفصل الطالب، غير ثابته في حقه ولم تطمئن المحكمة إلى ثبوتها، لذا رأت المحكمة أن هذا القرار غير قائم على سبب صحيح يبرره مما يوقعه في مخالفة القانون، وقضت بإلغاءه وعودة الطالب لكليته.