رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - الثلاثاء، 20 فبراير 2018 03:32 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

جلسة «التمويل والاستثمار بإيجبس ٢٠١٨» تطالب بطرح الشركات بالبورصة

  • تقرير _ حسن هريدى

  • الثلاثاء، 13 فبراير 2018 - 07:39 م

    صورة ارشيفية
    صورة ارشيفية

    طالب المشاركون في جلسة التمويل والاستثمار على ضرورة طرح شركات البترول والغاز للتداول في البورصة المصرية لتوفير التمويل اللازم لأنشطة البترول والغاز .

    شارك في الجلسة طارق فايد، رئيس مجلس إدارة بنك القاهرة ومحمد فريد صالح، رئيس مجلس إدارة البورصة المصرية ودافيد تشي، نائب الرئيس الإقليمي والمدير العام، شركة أباتشي، وأدار  الجلسة سحر السلاب عضو مجلس إدارة البنك الأهلي المصري .


    دار النقاش خلال الندوة حول الاكتشافات الجديدة للغاز في مصر وسبل توفير التمويل اللازم لمساعدة شركات البترول والغاز في القيام بأنشطة التنقيب والاستكشاف والإنتاج ودور البنوك والمؤسسات المالية المصرية وكذلك البورصة المصرية في توفير هذا التمويل.

    تحدث محمد فريد عن دور البورصة المصرية في تمويل شركات البترول والغاز ولا سيما مع قلة عدد شركات البترول والغاز المدرجة في البورصة المصرية. وقال أن إدراج الشركات في البورصة من شأنه رفع قيمة الشركة المالية، وقد شهد السوق مثال لتجربة ناجحة لإحدى الشركات التي ارتفعت قيمتها من 2 مليار إلى 12 مليار جنيه خلال سنتين.

    كما أضاف أنه يجب علينا أن نعرض للشركات مزايا طرح الشركة للاكتتاب العام.

    كما تحدث كذلك عن تغير الثقافة داخل الحكومة المصرية بالنسبة لطرح الشركات للاكتتاب ومن أهم الأمثلة على ذلك قيام هيئة المجتمعات العمرانية بطرح أسهمها للاكتتاب.

    وقال إن طرح الشركة للاكتتاب في البورصة يمثل سبيلًا آخر للحصول على التمويل اللازم لها مع ضرورة الالتزام بمتطلبات الطرح للاكتتاب التي تنص عليها لوائح سوق المال. كما تحدث عن عزم البورصة إصدار سندات قصيرة الأجل محددة لقطاع الغاز الطبيعي بالإضافة إلى إمكانية إصدار سندات طويلة الأجل تستند على المبيعات اللاحقة.

    كما تحدث محمد فريد عن الصكوك؛ وهي أوراق مالية قائمة على الأصول، وقال أن مصر لا تزال متأخرة في مجال إصدار الصكوك وأضاف أنه يجري حاليًا دراسة مشروع لإصدار أنواع مختلفة من الصكوك في سوق المال بالإضافة إلى السندات التقليدية. وقال أن اللجنة الاقتصادية قد ناقشت هذه المقترحات ويتم حاليًا مناقشتها في البرلمان ومن المنتظر الانتهاء من القانون في غضون أيام.

    أما طارق فايد فقال إن مصر تمتلك إمكانيات كبيرة في قطاع البترول والغاز مع ظهور الاكتشافات الجديدة ولاسيما حقل ظهر وكذلك زيادة الاستثمارات الأجنبية المباشرة في هذا القطاع. هذه الأنشطة تتطلب تمويلًا كبيرًا وسيكون البنوك لها دورًا كبيرًا في دعم هذه الأنشطة خلال العام القادم.

    كما أضاف أن القطاع المصرفي المصري يتسم بالقوة وتوافر السيولة نظرًا لارتفاع معدل الإدخار في البنوك كما كان لتحرير سعر الصرف أثرًا إيجابيًا على دعم السيولة في القطاع المصرفي.

    وبالنسبة لبنك القاهرة الذي أمثله فهو جاهز وقادر تمامًا على تلبية متطلبات التمويل كما أننا نقدم هياكل تمويل متنوعة في هذا المجال، ومنها الصكوك البنكية التي يمكننا إصدارها لشركات البترول والغاز.

    وتحدث دافيد تشي عن مدى تفرد مصر في القطاع المصرفي مما يؤهلها لتمويل قطاع البترول والغاز وأهمية تطبيق premium base عند تمويل الأنشطة في هذا المجال. كما تحدث عن ضرورة الاهتمام بمصادر الطاقة المتجددة حيث أن هذه الصناعة قد شهدت تطورات كبيرة على مدى السنوات القليلة الماضية.