تعرف على تقييم الجمهور للدورة الـ٤٩ لمعرض الكتاب

معرض الكتاب دورته الـ٤٩
معرض الكتاب دورته الـ٤٩

قيم جمهور معرض الكتاب دورته الـ ٤٩، حيث يرى أغلب الجمهور أن هذه الدورة أفضل من سابقتها.

 

وذلك وفق إحصاءات لإستطلاع رأي الجمهور أصدرته الهيئة المصرية العامة للكتاب، للمساعدة في تحديد نقاط التمييز، والضعف وتفادي أي سلبيات.

 

وأشار دكتور هيثم الحاج علي، رئيس هيئة الكتاب إلى النتائج الغير متوقعة من هذه الإحصائية، مشيرًا إلى أن عدد الشباب كان يقرب من ضعف عدد الفتيات بالمعرض حيث تضمنت الإحصائيات الآتي:

 

١- نسبة زوار المعرض من الشباب 66٪؜ فيما وصلت نسبة الفتيات إلى 34٪؜.

٢- نسبة التطوير والتحديث فى هذه الدورة 69٪؜ فيما رأى البعض عكس ذلك بنسبة 31٪؜.

٣- و٨٨٪ من الزائرين قال إن المتطوعين بمعرض الكتاب قاموا بمساعدتهم وتوفير المعلومات ، فيما رأى البعض عكس ذلك بنسبة 12٪؜.

 

ومن أبرز الإيجابيات وفق الإحصائية:

 

١- الشكل الحضارى والفنى والتنظيمى لسراى المعرض.

 

٢- وجود أجنحة لبيع الكتاب المخفض ومكتبة الأسرة.

 

٣- تقديم مساعدة للزائرين من خلال انتشار شباب مبادرة "أنا متطوع-إسألنى" بالمعرض.

 

٤- تخصيص مخيم خاص بالأزهر الشريف.

 

٥- وجود مخيم خاص بكتب الأطفال بخلاف مخيم خاص بالأنشطة الخاصة به.

 

٦- تنوع مجالات الكتب ومؤلفيها، وتنوع مجالات الأنشطة الثقافية.

 

٧- وجود سور الأزبكية لمواجهة ارتفاع أسعار الكتب.

 

٨- تنوع مجالات الأنشطة الثقافية مما يؤدى لنشر الوعى الثقافى.

 

٩- الاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة وتخصيص فقرات لهم.

 

أما عن السلبيات فى هذه الدورة:

 

١- قلة الدعاية الكافية للمعرض.

 

٢- عدم توفير مواصلات داخلية.

 

٣ -قلة اللوحات الإرشادية وعدم تنظيم الكتب فى بعض السرايات.

 

٤- الزحام الشديد على الأبواب.

 

٥- عدم وجود خرائط على استاندات فى الطرق.

 

٦- بدء الترم الثانى للدراسة الذى أدى إلى انخفاض عدد الزوار.

 

٧-عدم وجود سلات للمهملات بشكل كاف.

 

أما عن الاقتراحات:

 

١- تعميم خدمة الإنترنت فى المعرض.

 

٢- عدم تداخل الأصوات بين قاعات الندوات.

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم