دراسة: البازلاء والبروكلي يكافحان «البدانة» 

البدانة
البدانة

  
 أفادت دراسة طبية أمريكية، بأن استهلاك الألياف الغذائية مثل البازلاء، والقرنبيط، وجوز الهند، والتين يوميا يمكن أن يمنع الإصابة بالسمنة، وفقا لأحدث الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد.


ووفقا للباحثين فى جامعة جورجيا الأمريكية، فإن استهلاك الألياف الغذائية يمكن أن يمنع السمنة ومتلازمة التمثيل الغذائي، جنبا إلى جنب التغيرات السلبية في الأمعاء من خلال تعزيز نمو البكتيريا "جيدة" في القولون.


فقد أظهرت نتائج الدراسة أن إثراء النظام الغذائي بالألياف لعدد من فئران التجارب يعانون من اضطراب آلية تمثيل الأنسولين، أسهم فى منع متلازمة التمثيل الغذائي التي يسببها اتباع نظام غذائي عالي الدهون.


وتشخص متلازمة الأيض بمجموعة من الشروط المرتبطة ارتباطا بالبدانة والتى تشمل زيادة فى معدلات ضغط الدم، وارتفاع مستويات السكر فى الدم، فضلا عن زيادة نسبة الدهون فى الجسم خاصة حول الخصر مع ارتفاع مستويات الكوليسترول أو الدهون الثلاثية، وعندما تتضافر هذه العوامل معا، فإنها تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والسكر.. وترتبط البدانة مع متلازمة التمثيل الغذائى مع التغيرات فى تركيبة الجراثيم فى الأمعاء، والكائنات الحية الدقيقة التى تعيش فى الأمعاء.


فقد توصلت الدراسة إلى فعالية الألياف المتواجدة فى هذه العناصر الغذائية فى استعادة صحة الأمعاء بين فئران التجارب وتخفيف حدة أعراض متلازمة التمثيل الغذائى الناجم عن إتباع نظام غذائى عالى الدنون عن طريق إعادة توزيع الجراثيم فى الأمعاء، و زيادة انتاج الخلايا الظهارية المعوية و إستعادة نشاط بروتين" إنتيرليوكين – 22" ، الذى يمنع الأمعاء الدقيقة من غزو الخلايا الظهارية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم