رئيس مجلس الإدارة : ياسر رزق | رئيس التحرير : محمد البهنساوى

القاهرة - الأربعاء، 17 يناير 2018 03:03 م

رئيس مجلس الإدارة
ياسر رزق
رئيس التحرير
محمد البهنساوى

مهاجم الأهلي: متشوق للمشاركة في المباريات وحسم البطولات

  • إبراهيم مدكور - شادي محمد

  • الخميس، 11 يناير 2018 - 10:54 ص

    مهاجم الأهلي: متشوق للمشاركة في المباريات وحسم البطولات
    مهاجم الأهلي: متشوق للمشاركة في المباريات وحسم البطولات

    أكد مروان محسن، مهاجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، جاهزيته فنيا وبدنيا للمشاركة في مباراة المصري المقبلة والمحدد لها السادسة مساء غد الجمعة في بطولة السوبر التي تقام على ملعب هزاع بن زايد في الإمارات. 

    وشدد محسن على أنه متشوق للعودة للمشاركة في المباريات مجددا، لكن وفقا لرؤية الجهاز الفني بقيادة الكابتن حسام البدري، خصوصا أنه صاحب القرار الوحيد في موعد الدفع به للمشاركة في المباريات من جديد.

    وأكد مروان محسن أنه أنهى فترة تأهيله وفقا للجدول الزمني المحدد له منذ إجرائه جراحة الصليبي، وسعيد بدخوله في حسابات الجهاز الفني للأهلي طوال الفترة الماضية وتأهيله نفسيا للمشاركة في المباريات بداية من مباراة أتلتيكو مدريد والتي اعتبرها مشاركة جيدا له، استمرت بمباراة ودية أخرى شارك بها مع الفريق.

    وأشار مهاجم الأهلي إلى أنه يتمنى أن تكون بداية هذه السنة لها وبداية عودته للمشاركة مع الأهلي من جديد من خلال إحراز لقب السوبر المصري للمساهمة في إسعاد جماهير الأهلي، خصوصا أن هذه البطولة غابت عن القلعة الحمراء العام الماضي.

    وأضاف مروان أن مواجهات الأهلي والمصري دائما تتسم بالتنافس والندية المثيرة بين الفريقين في المباريات، وكون الفريقان يتنافسان على لقب السوبر يزيد من صعوبة المباراة على كل منهما.

    وأعرب مروان محسن عن تفاؤله بالحصول على فرصة في مباراة المصري، وأن تكون هذه الفرصة خير عودة له للملاعب من جديد، لاسيما أن أول أهدافه مع الأهلي منذ انضمامه كان أمام المصري.

    واختتم مروان محسن حديثه بأن تطلعاته لهذا العام الجديد تكمن في عودته للمشاركة مع الأهلي والتألق بالقميص الأحمر؛ أملا في تمثيل مصر في المونديال، موجها الشكر على الجهاز الفني للمنتخب الوطني على ثقتهم فيه، واستمرار الاطمئنان عليه بعد إصابته وحتى الآن والتساؤل عن موعد عودته؛ كونه عنصرا اساسيا في صفوف المنتخب، متمنيا ان يكون على قد هذه الثقة.