محافظ الأقصر يتابع حادث سقوط البالون

حادث سقوط بالون بالأقصر
حادث سقوط بالون بالأقصر

انتقل محمد سيد بدر محافظ الأقصر إلى مستشفى الأقصر للتعرف على ملابسات حادث البالون السياحي وأمر الدكتور طارق السيد مدير عام مستشفى الأقصر الدولى برفع حالة الطوارئ بالمستشفى وإعداد فريق طبى على أعلى مستوى لإنقاذ المصابين الذين إستقرت حالتهم.
وعلمت بوابة أخبار اليوم أن إرتفاع سرعة إتجاه الريح فى حادث البالون السياحى حدث فجأة أمس ولم يكن هناك حظرا جويا على طيران البالون حيث كانت الأحوال الجوية مستقرة، وبالرغم من ان الطقس كان باردا إلا أنه لم يكن مثيرا للرياح أو الأتربة وان هبوب العاصفة حدث فجاة وان عددا من الرحلات قد حلقت فوق سماء الأقصر امس دون أى مشاكل  وان عدد الرحلات التى طارت بلغ 22رحلة طيران أقلت 492 سائحا من مختلف الجنسيات وان الحادث حدث عارض.

وأكد أحد شهود العيان أن الرياح دفعت بعدد 6 بالونات سياحية كانت تقل عشرات السياح من مختلف الجنسيات  بعيدا عن مسارها ، واضطرت للهبوط الإضطرارى في منطقة جبلية وأن أحدها التابع لشركة سندباد اصطدم بالأرض اثناء عملية الهبوط، مما نتج عنه حالة وفاة و7اصابات، وان الضحايا من السياح من جنسيات مختلفة وأن المصابون يخضعون  للعلاج بمستشفى الاقصر الدولي.

يشار إلى ان سوء الطقس تسبب فى وفاة سائح إسترالى وإصابة عدد من السياح من مختلف الجنسيات بإصابات متفرقة بينهم قائد البالون ، كانوا يستقلون بالون سياحى حيث فوجئ قائد البالون ويدعى روما بليغ اثناء نزوله بعد انتهاء رحلته فوق المنطقة الاثرية بالبر الغربى بشدة اتجاه الرياح التى تسببت فى تجاذب البالون ناحية الغرب ، ونجح القائد بخبرته فى النزول بسلام الا ان سرعة الرياح ادت الى سقوط قاعدة البالون وإرتطامها بالأرض مما أدى إلى إصابة عدد من السياح تم نقلهم الى مستشفى الأقصر الدولى وقال شهود عيان ان الرحلة كانت فى منتهى السلام وتمت بنجاح  وفجأة هبت رياح شمالية غربية تبعها عاصفة من الرمال والأتربة  أدت إلى عدم السيطرة على البالون وان عدد السياح الذين كانوا يستقلون البالون يتراوح بين 12 و16 سائحا.
 
 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم