محافظ السويس يبحث مع رؤساء هيئات الطرق والتعمير والتنمية الزراعية خطط التنمية

محافظ السويس خلال لقاء رؤساء الهيئات
محافظ السويس خلال لقاء رؤساء الهيئات

استقبل اللواء أحمد حامد محافظ السويس، بمكتبه اللواء عادل ترك رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري واللواء مصطفى العجوز رئيس الجهاز المركزي للتعمير، وذلك لمناقشة وعرض خطة تطوير الطرق 2017 / 2018 بالمحافظة للوقوف على خطط التنفيذ وتيسير إجراءات بدء أعمال التطوير.

 

وفى بداية الاجتماع الذي حضره اللواء محمد حلمي رئيس هيئة التنمية الزراعية واللواء عمرو رشدي رئيس الشعبة الهندسية بالجيش الثالث الميداني، عرض اللواء عادل ترك، خطة التطوير بطريق السويس جنيفة بطول 35 كم وتكلفة 450 مليون جنية.

 

كما استعرض رئيس الهيئة العامة للطرق والكباري اهم معوقات تطوير الطريق ورفع كفاءته، والتي كان أبرزها خط المصرف الزراعي الرابط بين قرى شباب الخريجين ومصرف الجنائن الرئيس الذي يصب بقناة السويس.

 

وكلف محافظ السويس مديرو الطرق والزراعة والري بالمحافظة بإعادة دراسة تحويل مسار مصرف قرى شباب الخريجين، ووضعه بالطريق على ضوء المستجدات وفقا لخطة التطوير المزمع تنفيذها خلال العام.

 

وتناول العرض أيضا إنشاء كوبري نقطة 109 بطريق السويس والذي يربط بين أول طريق نفق الشهيد أحمد حمدي، وطريق السويس – القاهرة، بطول 2 كم وذلك بتكلفة 180 مليون جنيه واستكمال طريق النفق بطول 22 كم وبتكلفة 550 مليون جنية ورفع كفاءة طريق المحاجر بطول 20 كم بتكلفة 100 مليون جنيه.

 

وطالب حامد من رئيس هيئة الطرق استكمال أعمال تطوير ورفع كفاءة طريق الأدبية -السخنة بطول 44 كم وبتكلفة 130 مليون جنيه، والالتزام بالجدول الزمنى للانتهاء من المشروع في مارس المقبل.

 

وقال اللواء حامد إن الجهاز التنفيذي للمحافظة أجرى تنسيقا مع مجلس الوزراء لتطوير طريق السخنة بالكامل من مفارق الأدبية، وحتى كمين الزعفرانة بطول 92 كم، وتوسعة الطريق من 3 الى 4 حارات، في كل اتجاه بعد تقليص الجزيرة الوسطى، وإنشاء كوبريين بالأدبية أعلى خط السكة الحديد.

 

 

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم