2107.. أنظار العالم تتجه نحو «السيارات الكهربائية»

صورة موضوعية
صورة موضوعية

في وقت تتجه فيه أنظار العالم نحو السيارات الكهربائية تسعى العديد من الدول إلى اللحاق بركب السيارات الصديقة للبيئة، وظهرت خلال عام 2017 العديد من الطرازات التي تعمل باستخدام الطاقة النظيفة، وتسابقت العديد من الشركات لصنع سيارات تابعة لها بمواصفات خاصة.


رينو


سيارة سيمبيوز الاختبارية أذهلت الجميع منذ ظهورها الأول بتصميمها المستقبلي للغاية الذي يقدم لمحة أولية لتصاميم سيارات شركة رينو الفرنسية القادمة في المستقبل.
وتسهم سيارة رينو سيمبيوز الاختبارية بتوسعة آفاق الرؤية المتعلّقة بالسيارات الكهربائية التي تعتمد على أنظمة القيادة الذاتية ، لتصل إلى زمن تصبح فيه المركبات قادرة على التفاعل بشكل كامل مع كل ما هو متصل من منازل ومدن ومركبات أخرى وبنى تحتية للطرق، وكذلك تصبح ذات شخصية محدّدة أكثر فيما يتعلّق بخيارات السفر والطاقة والترفيه الخاصّة بالأشخاص الذين يستخدمونها.


وتستطيع هذه السيارة الاختبارية الارتباط مع منزل من خلال الاتصال بشكل غير مسبوق في عالم السيارات، وميكانيكياً تعتمد سيارة سيمبيوز الاختبارية على محركات كهربائية تماشياً مع سعي الصانع الفرنسي للمضي قُدُماً بإستراتيجيتها المتميّزة "Zero Emissions" للوصول إلى مستوى صفر في الانبعاثات، ولقد قامت الشركة الفرنسية بتطوير سيمبيوز لضمان مشاركة الطاقة بين المنزل والسيارة، ويتم توزيع ساعات الطاقة عبر شبكة ذكية تتشارك فيها السيارة والمنزل ضمن بيئة ذكية اصطناعية تتوقّع احتياجات الناس.
 
سيارة سيدريك من شركة فولكس واجن

تجسد BUDD-e مستقبل النقل من فولكس واجن حول العالم، وفي الشرق الأوسط ستتمكن المركبة من شحن 80% من بطارياتها في غضون 30 دقيقة يبلغ إجمالي الإنتاج الكلي 235 كيلوواط / 317 حصانا، مع تثبيت البطارية في أرضية السيارة.


وتعتبر السيارة من فئة السيارات عديمة الانبعاثات، وهي أول طراز نموذجي قائم على مصفوفة فولكسفاجن التقدمية الجديدة للسيارات الكهربائية MEB.
وأنشأت فولكسفاجن واجهة جديدة للتفاعل بين الإنسان والآلة كتصور مستقبلي لمفهوم التشغيل، والتحكم بالإيماءات 2.0 يتيح تشغيلا حدسيا للمركبة، وحتى الأبواب يمكن فتحها عبر إشارات اليد.


وقامت فولكسفاجن بدمج نظام المعلومات النشط ونظام العرض الرأسي لتشكيل عالم تفاعلي، ودمج عناصر العرض المختلفة معا لتشكيل واجهة معلومات وترفيه موحدة وكبيرة واستبدال جميع مرايا الرؤية الخلفية بشاشات رقمية، ونظام التوجيه المتعدد الوظائف يأتي مع نظام تحكم باللمس.


سيارة NeuV من شركة هوندا
 
تعتبر شركة هوندا واحدة من شركات تصنيع السيارات التي تركز على زيادة خبرة السائق عن طريق الاهتمام بانفعالاته من خلال الاعتماد على تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي، وسيارة NeuV هى أحدث إصدارات شركة هوندا، والتى تم عرضها فى معرض CES  يوم الخميس، وهي سيارة كهربائية خفيفة الوزن صديقة للبيئة، تحتوى على المساعد الإلكتروني HANA  والذي يتصل بموقع SoftBank ليساعد على إضافة طابع شخصي على تجربة القيادة.


ومن خلال المساعد الإلكتروني HANA تستطيع السيارة معرفة العواطف والحالة المزجية الخاصة بالسائق، وأن تقوم بدعم اختياراته واقتراح أشياء يسمعها حسب حالته المزاجية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم