"ايتيدا": تمويل 3 مشروعات بحثية في مجال الهندسة الطبية والاتصالات

خلال التوقيع
خلال التوقيع

وقعت هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" عقود تمويل 3 مشروعات بحثية مشتركة بين عدد من شركات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وجامعات القاهرة وبورسعيد ومدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا، وذلك خلال الدورة 22 من مبادرة دعم التعاون بين الشركات والجهات البحثية والمعروفة باسم "ITAC". 

وأكدت أسماء حسني، الرئيس التنفيذي للهيئة على أن المبادرة تعكس أهمية تعظيم الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والاتصالات عبر توفير اتصال حقيقي ومثمر بين القطاعات البحثية والصناعة وإيجاد حلقة وصل بين البحث العلمي وصناعة تكنولوجيا المعلومات من ناحية واحتياجات السوق من ناحية أخرى، مشيرة إلى أن الهيئة استردت حوالي مليون ونصف المليون جنيه عام 2016 تطبيقاً لسياسة الرد الجزئي للدعم المالي من المشروعات البحثية المشتركة الناجحة والتي تم إقراراها عام 2013 وتم البدء في تفعيلها العام الماضي والاستفادة من تلك العوائد وإعادة ضخ الأموال المستردة لدعم مشروعات بحثية جديدة.  
 
يذكر أن المبادرة منذ انطلاقها عام 2006 قامت بتمويل 130 مشروعاُ بحثيا تم تنفيذهم بالتعاون بين 18 جامعة و75 شركة بقيمة 79 مليون جنيه مصري، ونتج عن تلك المشروعات عدد من قصص النجاح لمنتجات وحلول تكنولوجية مصرية ذات قيمة مضافة في مختلف الأسواق العالمية مثل الولايات المتحدة الأمريكية واليابان مثل منتجات شركةSi-Ware Systems ومنتجات لشركة سيليكون فيجن وشركة کDI، وغيرها الكثير. 

ومن ضمن المشروعات التي تم الموافقة على تمويلها مشروعاً بحثياً متطوراً في مجال الهندسة الطبية بالتعاون بين فريق بحثي من قسم الهندسة الحيوية الطبية والمنظومات بجامعة القاهرة وشركة “دلني للتكنولوجيا" بهدف تصميم تقنية تقوم بقياس مرونة أنسجة الجسم بدون جراحة مما يساعد في تشخيص أفضل وأسرع للأورام وبالأخص أورام الثدي.

ويخدم المشروع الأطباء مستخدمي أجهزة الموجات فوق الصوتية كما يعمل على إتاحة تلك الحلول على مختلف الأجهزة الطبية بتكلفة أقل وسهولة في الاستخدام. كما حصل على التمويل أيضا مشروع من فئة البحث المبدئي والمقدم من مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا ويستهدف تصميم حل تكنولوجي مبتكر "Electrokinetic Based Microfluidic Platform " يستخدم المجال الكهربائي لاستخلاص خصائص الحمض النووي DNA بشكل أسرع وبتكلفة تنافسية عن الحلول المتوافرة في المعامل.  

كما فاز مشروع بحث مبدئي مقدم من كلية الهندسة بجامعة بورسعيد وبالتعاون مع شركة "أكسيليرا مصر" وهو عبارة عن نموذج محاكاة الموجات الكهرومغناطيسية لنقاط الاتصالات اللاسلكية والذي يعمل على دراسة حالة وقوة تغطية شبكات الاتصالات اللاسلكية سواء "واي فاي" أو شبكات المحمول وغيرها من التطبيقات وذلك اعتماداً على رياضيات الجبر الهندسي كبديل فعال عن جبر المصفوفات الشائع الاستخدام.

ويشار إلى مصطلح الجبر الهندسي كبديل رياضي قوي لجبر المتجهات وجبر الأعداد المركبة وجبر المصفوفات، ويمكن من خلاله تصميم نظم برمجيات أكثر كفاءة وموثوقية لإجراء الحسابات العلمية والهندسية، ويركز برنامج دعم المشروعات البحثية المشتركة بالمبادرة على ثلاثة أقسام رئيسية للبحوث وتطوير المنتجات والنماذج الأولية حيث يضم القسم الأول المجالات البحثية الاستراتيجية ويضم 9 مجالات من أبرزها البحوث المتعلقة بأمن الشبكات، التصميم الإلكتروني، وتطبيقات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في مجالات الأمن والمواصلات والصحة والزراعة والطاقة والتعليم ومساعدة ذوي الاحتياجات الخاصة.


ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم