المتحدث باسم الحكومة الفرنسية: باريس لن تتدخل عسكريا في ليبيا

أكد المتحدث باسم الحكومة الفرنسية بنجامان جريفو أن فرنسا لن تتدخل عسكريا في ليبيا، وأنه لابد أن يفعل ذلك قوة أفريقية.

وقال بنجامان جريفو - في تصريحات اليوم الأحد 3 ديسمبر لوسائل إعلام فرنسية - "لن يكون هناك تدخل عسكري من جانب فرنسا، ولابد من وجود قوة عسكرية أفريقية يمكنها هي التدخل وتوفر لها فرنسا والاتحاد الأوروبي الدعم الاستخباراتي والتقني". 

وأضاف "ليبيا في حالة فوضى قمنا بالحرب ولم نعد للسلام.. وهنا هناك مسؤولية.. فاليوم الناس يموتون.. وكان يجب أن تتخذ فرنسا هذه المبادرة في الإطار الأوروبي".

يذكر أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون كان قد أعلن على هامش القمة الأوروبية الأفريقية بأبيدجان عن إنشاء قوة لمكافحة شبكات تهريب البشر في ليبيا، مستبعدا إرسال قوات من الجيش والشرطة الفرنسية في هذه المرحلة.

وأكد خلال خطابه أمام نحو 800 طالب بجامعة واجادوجو ببوركينا فاسو، أنه لم يكن ليؤيد التدخل العسكري الفرنسي في ليبيا عام 2011، وأنه لا يؤمن بالحلول العسكرية حين لا تأتي ضمن رؤية سياسية وحل سياسي على الأرض.

وجاءت تصريحات ماكرون في إطار مساع فرنسية لإيجاد حل للأزمة السياسية والإنسانية التي تعصف بليبيا منذ نحو سبع سنوات.







ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم