فيديو.. سياسي ليبي يُوضح أهداف زيارة "السراج" لواشنطن

علّقَ الكاتب الصحفي، عبد الباسط بن هامل، على زيارة فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني إلى واشنطن حاليًا، قائلاً: "السراج سيَبحثُ الكثير منْ الملفات لكنْ على أهميتها ستكون الحرب على الإرهاب، خاصة وأنّ الولايات المُتحدة الأمريكية سَاندت قوات الوفاق الوطني في ضربات جَوية على مَدينة سرت لِلقضاء على تنظيم داعش الإرهابي". 


وأضاف بن هامل، خلال لقائه على شاشة «الغد» الإخبارية، أنّ من ضمن ما سيُناقشه «السراج» في واشنطن، الدعم السياسي، والجوانب الأمنية والاقتصادية التي ستشغل الجانبين، وكذلك ملف الشركات النفطية الأمريكية التي تَتواجد ولها حيزٌ مَوجود في الأراضي الليبية.


وتابع: "الأهمية الأخرى ستكمن في الحصول، والذي يَسعى إليها فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني، ألا وهي الدعم السياسي بالدرجة الأولى الذي يُريده فقط، لأنّ نهاية مدة «الوفاق» ستنتهي في السابع عشر من ديسمبر الجاري، وبالتالي هذا يَحتاج إلى زخم سياسي كبير للغاية" قائلاً: "الإيطاليون هم المستفيدون في تواجد السراج في الولايات المتحدة الأمريكية".


وحولَ مُطالبة السراج للأمم المتحدة بضرورة رفع الحظر المفروض على الأسلحة في ليبيا، شدّد بن هامل، على أنّه منْ المفترض ألا يَتحدث "السراج" عن هذا الموضوع كون أنّه أضعف مِما يَكون عليه على الأرض، لأنّ ليس لديه سيطرة على زمام الأمور، لذلك لا أظنْ أن القيادة الأمريكية اليوم، تثق في كل حديث "السراج" خاصةً في نُقطة رفع الحظر عن التسليح، لأنّ السلاح لا ربُما سيَذهب إلى الميليشيات المسلحة.


ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم