الشيطانة الصغيرة.. ومدرس الألعاب

الدهشة التي علت وجه المستشار أحمد عمران وكيل أول نيابة البساتين، وهو يستعد للتحقيق في أحد البلاغات المقدمة من ولي أمر تلميذة بالابتدائي يتهم فيه مدرس الألعاب بهتك عرض ابنته والتحرش بها.
وبأذن صاغية، وتركيز غير مسبوق يستمع إلى أقوال ولي الأمر، بينما يقف المدرس المتهم بعين مغرورقة بالدموع ينفي التهمة المنسوبة إليه، خاصة بعد أن روت الطفلة الصغيرة مأساتها ومن وحي خيالها ما أقدم عليه المدرس بعدما استدرجها بقطعة من البيتزا، وجردها من ملابسها وتحرش بها.
وعلى الفور جاء قرار وكيل النائب العام بعرض الطفلة على الطب الشرعي لبيان ما بها من إصابات أو  وجود أية آثار للتحرش من عدمه وتحفظ على المتهم الذي علت وجهه علامات الفرحة والسعادة بعدما أثبت التقرير براءته وعدم وجود أية آثار للتحرش بالطفلة الصغيرة، وأصدر قراره بإخلاء سبيل المدرس البريء من سرايا النيابة على ذمة التحقيقات.


ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم