مفتي الجمهورية: منتدى شباب العالم يمثل رسالة سلام لنشر التسامح والعيش المشترك

مفتي الجمهورية د. شوقي علام
مفتي الجمهورية د. شوقي علام

  أكد فضيلة الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، أن عقد منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ والذي تنطلق فعالياته الأحد 5 نوفمبر ويستمر حتى 10 نوفمبر الجاري، يمثل رسالة سلام لنشر التسامح والعيش المشترك من أرض الكنانة مصر إلى كل العالم.
وأوضح مفتي الجمهورية في بيان أصدره الجمعة 3 نوفمبر، أن عقد منتدى الشباب في مصر بمشاركة أكثر من 3 آلاف شاب ومسئولين من مختلف دول العالم، يعكس إيمان الدولة بقيمة ومكانة الشباب ودورهم الكبير في تحقيق التنمية والبناء والنهوض بالدولة.
أشار مفتى الجمهورية إلى اهتمام القيادة السياسية بالشباب وتقديم كافة الدعم اللازم لهم، تقديرا لمكانتهم ودورهم المحوري في تحقيق التعمير والبناء بسواعدهم الفتية.
وشدد مفتى الجمهورية على أن الإسلام يهتم بالشباب ويقدر جيدا دورهم في البناء والتعمير، ويرسخ أسس العيش المشترك ونشر الحوار والتسامح ونبذ الصدام والتشدد والغلو.
أضاف فضيلة المفتي أن مشاركة هذا الكم الكبير من الشباب من مختلف أنحاء العالم ومختلف الجنسيات، يعكس القيمة والأهمية الكبيرة للتعارف والحوار والعيش المشترك، انطلاقا من قول المولى عز وجل: "يا أيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثى وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا"، ما يرسخ قيم التعايش والعيش المشترك والحوار بين مختلف الأديان والحضارات والثقافات.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم