٢ مليار جنيه سنويا تكلفة العنف ضد 7 مليون امرأة مصرية

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

أظهرت أخر دارسة أعلنها الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، أن التكلفة الفعلية لحوادث العنف ضد المرأة، سواء من الزوج أو الخطيب، خلال عام 2014، بلغت 2 مليار جنيه ضد 7 مليون أمرآة.

2 مليار و17 تكلفة العنف 2014

أكدت الدراسة أن التكلفة الإجمالية التي تكبدتها النساء وأسرهن بسبب العنف في عام 2014 ، لا تقل عن 2 مليار و17 مليون جنية مصري في عام 2014 ، وذلك استنادا فقط على تكلفة أخر ما واجهته النساء من حوادث العنف الشديد ، متوقعة أن تصل التكلفة الإجمالية إلى 6 مليار و15 مليون جنيه سنويا إذا استمر نفس المعدل لجميع حوادث العنف على يد الزوج أو الخطيب في العام الماضي، وقد تفقد الدولة نحو نصف مليون يوم عمل للنساء المتزوجات الناجيات من العنف و200 ألف يوم عمل للزوج سنويا بسبب العنف الأسري

7 مليون و888 ألف امرأة تعاني من العنف


وأوضحت الدارسة إن نحو 7 مليون و888 ألف امرأة يعانين من العنف بجميع أشكاله سنويا سواء على يد الزوج أو الخطيب أو أشخاص من الدوائر المقربة لها أو الغرباء في الأماكن العامة، ومنها 5 بنحو مليون و600 ألف يعانين من عنف على يد الزوج أهو الخطيب سنويا، وتصاب نحو 2 مليون و400 إمرأة بنوع واحد أو أكثر من الإصابات نتيجة لعنف على يد الزوج أو الخطيب ويعانين نحو 2 مليون و288 ألف عاطفيا نتيجة تعرضهن للعنف بجميع أنواعه سنويا

وبناءا عليه بينت الدراسة أن تكلفة العنف على يد الزوج أو الخطيب على النساء وأسرهن مليار و49 مليون جنيه سنويا، منها 831 مليون و236 ألف جنيه تكلفة مباشرة، و661 مليون و565 ألف جنيه تكلفة غير مباشرة، كما إنه لم يتعد عدد النساء اللاتي يبلغن الشرطة بحوادث العنف 75 ألف إمرأة وكذلك لا يتعدى عدد النساء اللائي سعين للحصول على خدمات المجتمعات المحلية 7 ألاف إمرأة


مليون امرأة تترك المنزل سنويا

وأشارت الدراسة إلي إنه يقدر عدد النساء المتزوجات اللاتي يتركن منزل الزوجية نتيجة العنف على يد الزوج بنحو مليون امرأة سنويا كما أن تكلفة السكن البديل أو المأوي عندما تترك النساء منازلهن بسبب العنف على يد الزوج تصل إلي قرابة 585 مليون جنيه مصري سنويا كما إنه تتحمل النساء اللائي يعانين من العنف وعائلاتهن تكلفة تقارب 548 مليون جنيه سنويا بسبب الوقت الإضافي الذي يترتب على تغيير الطرق التي يسلكنها أو تغيير وسيلة المواصلات التي يستخدمنها أو اضطرارهن لاصطحاب مرافق بسبب العنف في الأماكن العامة
كما أوضحت الدراسة إلي أنه تتعرض المرأة نحو 139 ألف و600 إمراة للعنف في مكان العمل أثناء العام الماضي وهو ما يشكل نحو 3.7% من النساء العاملات، وتقدر تكلفة العنف ضد المرأة في الأماكن العامة بنحو 571 مليون سنويا

عينة الدارسة تتراوح الفئة العمرية من 18 ل64


وصممت العينة لتكون ممثلة على مستوى المحافظات بمستوى ثقة قدره 95 % وكانت النساء المؤهلات للمشاركة في المسح هن النساء في الفئة العمرية من 18 ل64 سنة المقيمات أو المتواجدات لدى الأسرة لمدة شهر أو أكثر، وكان نحو 40 % من النساء المشاركات في المسح ممن لا تزيد أعمارهن على 35 سنة، وكانت الغالبية العظمى من النساء المشاركات 79% من المتزوجات حالياً، وكان أكثر من نصف المشاركات 54% من المقيمات في الريف وكان نحو 27% من المشاركات من الأميَّات، في حين أنَّ عدد المشاركات اللائي أكملن على الأقل تعليمهن
الثانوي كان أقل قليلاً من النصف 46% تعرضن لعنف بدني، و12% أنهن تعرضن
لعنف جنسي.



وبينت الدراسة أن العنف على يد أفراد العائلة والأشخاص المقربين والموجودين في البيئة المحيطة حيث تعرض نحو 18% من النساء ( لعنف بدني أو جنسي - الفئة العمرية ) منذ بلوغهن سن 18 سنة وذكرت الدراسة أن 17 في المائة أنهن تعرضن للعنف البدني، و2% أنهن تعرضن للعنف الجنسي، وتعرض 3% من النساء لواقعة واحدة على الأقل من العنف البدني أو الجنسي على يد أفراد العائلة أو الأشخاص المقربين أو الموجودين في البيئة المحيطة مؤخراً
13% العنف في الأماكن العامة

وكانت أهم النتائج العنف ضد المرأة في الأماكن العامة تعرض 13% من النساء في الفئة العمرية 18لـ64 سنة لأشكال العنف في الأماكن العامة سواء في مكان العمل أو المؤسسات التعليمية أو في المواصلات العامة أو في الشارع، كما تعرض نحو 10% من النساء في الفئة العمرية 64 سنة في الشارع، والأسواق، والميادين وما شابه ذلك، وارتكبت غالبية حالات التحرش من شخص غريب 92 %، تعرض نحو ربع الفتيات اللائي تراوح أعمارهن بين 18 و 19 عاما للتحرش، ونحو 7 % من النساء في الفئة العمرية 64 سنة للتحرش في المواصلات العامة، و15 % من الفتيات اللائي تراوح أعمارهن بن 18 و 19 عاما للتحرش تعرض نحو 4 % من النساء اللائي كن ملتحقات بسوق العمل



ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم