لعنة الكونغو تصيب 5 نجوم من كتيبة الفراعنة

 أصابت لعنة الكونغو 5 من نجوم المنتخب المصرى قبل صدام الفريقين اﻷحد بتصفيات المونديال .

وإذا عدنا بالذاكرة عاما واحدا لنسترجع شريط مباراة مصر ضد الكونغو في برازافيل سنجد 5 لاعبين أصبحوا خارج قائمة الفراعنة الحالية.. وذلك قبل مواجهة الفريقين اﻷحد ببرج العرب فى تصفيات المونديال 

يوم 9 أكتوبر 2016 افتتح منتخب مصر مباريات المرحلة النهائية من تصفيات إفريقيا المؤهلة للمونديال بفوز ثمين على مضيفه الكونغولي 2-1.

كان تشكيل هيكتوبر كوبر في المباراة على النحو التالي: عصام الحضري وعمر جابر وعلي جبر وإسلام جمال ومحمد عبد الشافي ومحمد النني وطارق حامد ومحمد صلاح وعبد الله السعيد ومحمود حسن "تريزيجيه" وباسم مرسي.

لعب إسلام جمال المباراة أساسيا على حساب أحمد حجازي الذي شاهد اللقاء من دكة البدلاء وكان عمر جابر الظهير الأيمن الأساسي بدلا من أحمد فتحي.

وحمل باسم مرسي لواء الهجوم قبل أن يصبح خارج حسابات كوبر بعد لقاء غانا في التصفيات نفسها.
وجلس على مقاعد البدلاء في المباراة كل من: شريف إكرامي وأحمد الشناوي وأحمد دويدار وفتحي وحجازي وحمادة طلبة وأحمد المحمدي ومصطفى فتحي ومحمود عبد المنعم "كهربا" وإبراهيم صلاح ورمضان صبحي وأحمد حسن "كوكا".

الأخيران شاركا كبديلين لباسم وتريزيجيه.

لم يعد لباسم وطلبة وإبراهيم صلاح وإسلام جمال ودويدار لهم وجودا في منتخب مصر.

جميعهم كانوا في الزمالك ذلك الوقت عدا طلبة الذي رحل قبل المباراة بشهرين إلى المصري.

لم يشارك إسلام جمال، لاعب بتروجيت الحالي، بعدها مع المنتخب. ولم يعد لباسم مكانا في الفريق عقب أزمة لقاء غانا.

أما طلبة لاعب الأسيوطي حاليا فكان ذلك المعسكر هو الأخير له مع الفراعنة.

وكان الثنائي إبراهيم صلاح ودويدار في قائمة الفراعنة في كأس أمم إفريقيا الأخيرة قبل أن يبتعد عن الفريق.

يرتدي إبراهيم حاليا شعار المقاولون العرب بينما لا يزال دويدار لاعب الإسماعيلي لم يشارك هذا الموسم في الدوري.




ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم