توقعات بخفض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض باجتماع المركزي.. الخميس

طارق عامر - محافظ البنك المركزي
طارق عامر - محافظ البنك المركزي

تعقد لجنة السياسة النقدية بالبنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، بعد غد الخميس 28 سبتمبر 2017، اجتماعها الدوري لبحث أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض.

وتشير التوقعات إلي قيام البنك المركزي بتخفيض أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض نتيجة تراجع التضخم الشهري والسنوي ، واستقرار الأسعار في السوق المحلية.

وكانت لجنة السياسة النقدية، برئاسة طارق عامر محافظ البنك المركزى المصرى، قررت، في اجتماعها السابق في 17 أغسطس الماضى، تثبيت أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض، عند 18.75% و19.75% على التوالى، وسعر العملية الرئيسية للبنك المركزى عند 19.25 % وسعر الائتمان والخصم عند 19.25%.

يذكر أن لجنة السياسة النقدية كانت قررت في 6 يوليو الماضي رفع أسعار الفائدة على الإيداع والإقراض بواقع 200 نقطة أساس بنسبة 2% لفترة مؤقتة، استهدافا لتحجيم التضخم والحفاظ على القوة الشرائية للجنيه المصرى.

وأوضح البنك المركزى، أنه اتخذ هذا القرار لتخفيف الآثار الناتجة عن ارتفاع أسعار الوقود والكهرباء وكذلك ارتفاع ضريبة القيمة المضافة، وتم رفع أسعار عائد الإيداع والإقراض للليلة واحدة بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 18.75% و19.25 % على التوالى.

كما قرر البنك المركزى رفع سعر العملة الرئيسية للبنك بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 19.25 %، ورفع سعر الائتمان والخصم بواقع 200 نقطة أساس ليصل إلى 19.25%.

وأكد البنك المركزى أنه سيتخذ القرارات التى تمكنه بحكم صلاحياته القانونية من تخفيض التضخم إلى 13 % فى الربع الأخير من العام المقبل.







ترشيحاتنا