الأقصر ترفع درجة الاستعداد القصوى لمواجهه السيول

الأقصر ترفع درجة الإستعداد القصوى لمواجهه السيول بتجارب حية
الأقصر ترفع درجة الإستعداد القصوى لمواجهه السيول بتجارب حية

انتهت محافظة الأقصر من إعداد خطه شامله لمواجهة السيول بدأت بتطهير 13 مخرا بمدن المحافظة السبع وإزالة أي إشغالات في طرق ومسارات السيول التي تهاجم المدينة من خلال تخومها مع سلاسل جبال البحر الأحمر.
شملت الخطة تأمين المقابر الأثرية بالبر الغربي من خلال إقامة عتبات ومصدات لمنع وصول المياه إلى تلك المقابر التى تنبه المصري القديم بحفرها داخل الجبل وبعيدا عن مسارات السيول لوقايتها  من العديد من المخاطر، كما تم التنسيق بين أجهزة المحافظة لربط خططها لمواجهة السيول مع خطط قطاع الآثار المصرية بهذا الشأن ورفع حالة  الطوارئ بين أجهزة الدفاع المدني والإنقاذ والأجهزة الحكومية المعنية بمكافحة السيول، والتأكد من جاهزية أجهزة المحافظة لأية أحداث طارئة.
صرح بذلك محمد سيد بدر محافظ الأقصر، مضيفا انه دعا إلى عقد اجتماع عاجل مع لجنة مواجهة الكوارث والسيول بالأقصر التي تضم المديريات المرتبطة بمواجهة الكوارث وهى إدارات  الصحة والتعليم والتضامن الاجتماعي والتموين، حيث تم التأكد من استعدادات المديريات من حيث توفير الأرصدة من المواد الغذائية وتدبير المخزون الأساسي من السولار وتوفير طفايات الحريق وحصر شامل للمخابز وخطة زيادة إنتاجها مع توفير مهمات الإغاثة من خيام وبطاطين وإقامة معسكرات الإيواء بجوار أماكن السيول مع استغلال المدارس القريبة التي تقع بالقرب من مجرى السيول عند وقوع الكوارث لتكون بمثابة ملاجئ ومعسكرات لمأوى المتضررين  وتوفير المصل واللقاح بالمستشفيات والوحدات الصحية.
وقامت اللجنة بإشراف اللواء عادل مهران السكرتير العام للمحافظة بالمرور على مجاري السيول للتأكد من عدم وجود منازل آو عشوائيات بمجرى السيل .

ترشيحاتنا

ط§ظ„ط¨ظ†ظƒ ط§ظ„ط²ط±ط§ط¹ظٹ

إصدارات أخبار اليوم