في مثل هذا اليوم... رحيل المتحدث باسم الغلابة "أحمد رجب"

أحمد رجب
أحمد رجب

في مثل هذا اليوم 12سبتمبر 2014، عن عمر يناهز 86 عام،وقد كتب قبل رحيله رسالة وداعه الأخيرة قائلا"الآن يا مصر أموت مطمئنًا عليكي وعلى أهلي، إني لا أوصى حاكما صالحا على أهلي، ولكنى أوصيكم على حاكم ندر وجوده في الزمان «ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين. "

ميلاده وبداياته...
ولد أحمد رجب معوض متولي في 20 نوفمبر  1928في مدينة الاسكندرية ، وأثناء دراسته في كلية الحقوق أصدر مع آخرين مجلة “أخبار الجامعة”، والتي كانت طريقه للتعرف على الكاتبين الراحلين مصطفى وعلى أمين مؤسسا جريدة أخبار اليوم وعمل في بداية حياته في مكتب الجريدة بالإسكندرية ثم انتقل للقاهرة. ليتولى سكرتارية التحرير واكتشف علي ومصطفى أمين، مواهبه، وروى " رجب "  كثيرًا من الحكايات عن أخطاء كانت تقع أو مواقف يعلن فيها سياسيون غضبهم من الأخبار فيعلن علي أمين فصل سكرتير التحرير أحمد رجب شكلًا، لكنه بقي وظلت أخبار اليوم له مثل الماء للسمك لم يغادرها لينتشر، أو يعيد إنتاج نفسه.

كان له مقالة ثابتة يوميا في صورة رسالة ساخرة مختصرة بجريدة الأخبار بعنوان "نص كلمة"، وله آراء سياسية وشارك مع رفيق دربه رسام الكاريكاتير الكبير الراحل  مصطفى حسين في كاريكاتير "الأخبار وأخبار اليوم".

رحلة الثنائي "أحمد رجب" و"مصطفى حسين"
ابتكر رجب وحسين شخصيات ساخر أصبحت من أهر الشخصيات التي رسخت انطباعا في وجدان الشعب المصري منها "فلاح كفر الهنادوة ومطرب الأخبار وعبده مشتاق وكمبوره" وغيرها الكثير.

 حيث شكّلا ثنائيًا هائلا عملا سوياً لأعوام وأخرجا معًا عددًا من الرسومات التي كانت تنتقد الواقع بصورة ساخرة، حيث يكتب الأول الكلمات، ويعبر الثاّني بريشته .

معارك أحمد رجب 
تعرض الكاتب الكبير لهجوم شديد بسبب مقالاته، التي كان من بينها مقاله "نص كلمة" في الأخبار قبل الانتخابات الرئاسية عام 2012، والذي أعلن فيه أن الأفضل لمصر في هذه المرحلة هو أحمد شفيق وهو الذي سينقذ مصر.

مؤلفاته..
 نشر أحمد رجب العديد من المؤلفات الأدبية وكان لرجب  باع في "حب وزواج الطبقة الأرستقراطية" سطره في مجموعة من كتبه أهمها "صور مقلوبة، ضربة في قلبك، الحب وسنينه، نهارك سعيد، كلام فارغ وفوزيه البرجوازية". وكان آخر كتبه  "يخرب بيت الحب".

كتب " أحمد رجب "  مسلسلا كوميديا جمع فيه كل الشخصيات الكاريكاتيرية التي أنتجها على مدار مشواره مع مصطفى حسين بعنوان "ناس وناس" والجزء الثاني منه بعنوان "ناس كده وكده".وقام ببطولة المسلسل عدد من نجوم الدراما المصريين ليجسدوا على الشاشة كل ما تابعه قراء أخبار اليوم وغيرهم من المشاهدين على مدار عقود من شخصيات كانت رسوما بالأساس. كما كان له عدة أعمال سينمائية ومسرحية تضمنت أفلام "صاحب العمارة" و"محاكمة علي بابا" و"الوزير جاي" و"فوزية البرجوازية" و"نص ساعة جواز" بالإضافة إلى مسرحية واحدة هي "كلام فارغ".

جوائز حصل عليها الراحل أحمد رجب
يشار إلى أن رجب حصل على عدد كبير من الجوائز، يذكر منها جائزة "النيل" للآداب التي تعرف بأنها أرفع وسام أدبي في البلاد، وذلك في عام 2011 ، كما كان آخرها جائزة شخصية العام في مايو الماضي، من مركز دبي للصحافة العربية.

رحل رجب في هدوء 
تدهورت حالة رجب الصحية ودخل علي إثرها المركز الطبي العالمي وأجري عملية جراحية في الحوض ثم دخل العناية المركزة منذ أيام لتوافيه المنية فجر يوم الجمعة عن عمر يناهز 86 عاما  تاركا خلفه ما يحمل ذكراه لعقود قادمة .

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم