وزير التعليم العالي يفتتح أول مركز للتحكم الصناعي بجامعة النيل

شهد د. خالد عبد الغفّار وزير التعليم العالي والبحث العلمي فعاليات افتتاح الدور الثاني بجامعة النيل وأول مركز متخصص للتدريب والتعليم في مجال التحكم الصناعي، وبحضور عدد من القيادات التربوية والتعليمية، وأعضاء مجلس أمناء جامعة النيل برئاسة السيد عمرو موسى الأمين العام الأسبق لجامعة الدول العربية.


في بداية اللقاء أشاد الوزير بجامعة النيل باعتبارها صرحًا علميًّا متميزًا، وباعتبارها جامعة واعدة تتمتع بسمعة عالية في المجتمع العلمي والبحثي والتعليمي، مضيفًا أن مركز الميكاترونكس الذي تم افتتاحه اليوم معتمد من شركة FESTO الألمانية.


كما أنه يعد واحدًا من أربعة عشرة مركزًا مشابهًا على مستوى العالم، آملًا أن تكون جامعة النيل نموذجًا متكرراً في كل محافظات مصر، ومؤكدًا على أن الجامعة تستحق تقديم كل الدعم لها، وتذليل كافة العقبات التي تواجهها من أجل تطوير البحث العلمي؛ ولإنتاج
التكنولوجيا المتطورة.


من جانبه رحب السيد عمرو موسى بوزير التعليم العالي والبحث العلمي لحضوره الافتتاح، موجهًا الشكر له على دعمه لجامعة النيل الأهلية، مشيرًا إلى أن الجامعة تسعى للوصول بمصر إلى المراتب المتقدمة في جودة التعليم.


وأشار د. طارق خليل رئيس جامعة النيل الأهلية إلى أن الجامعة تعمل على تطبيق كل الأبحاث العالمية على أرض الواقع بجانب تطبيق المشروعات الصغيرة والمتوسطة، كما أنها تسعى للانفتاح العلمي عالميًّا من خلال استقطاب التكنولوجية العالمية الحديثة، وتضم مراكز أبحاث ذات نوعية دقيقة لحل المشاكل التي تواجه مصر، وتعمل علي تحسين النواحي الزراعية والصناعية بمصر فضلًا عن ريادة الأعمال، موضحًا أنه تم نقل معامل كلية الهندسة "الميكاترونكس" من القرية الذكية إلى المبنى الرئيسي بالشيخ زايد.


جدير بالذكر أن معظم المعدات والأجهزة التي تم تركيبها واستخدامها والمزمع إضافتها جاءت بتمويل من الاتحاد الأوروبي من خلال برامج EکASMUS و TEMPUS تحت إشراف د. وائل عقل عميد كلية الهندسة والعلوم التطبيقية بالجامعة والقائم بأعمال نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم