تيريزا ماي تدين "العنصرية" في شارلوتسفيل من قبل القوميين البيض

تيريزا ماى
تيريزا ماى

 أدانت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماى "العنصرية والكراهية" من قوميين بيض في شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا الأمريكية بعد أن انحدرت المظاهرات إلى حد العنف الذي أسفر عن مقتل سيدة تبلغ من العمر32 عاما.

وقالت ماي في تغريدة لها عبر موقع تواصل الاجتماعي "تويتر"، حسبما نقلت صحيفة التليجراف البريطانية، إننا نتعاطف وندعو لشارلوتسفيل، مؤكدة أن بريطانيا تقف مع الولايات المتحدة ضد العنصرية والكراهية والعنف.

ويذكر أن سيارة ناشطين مناهضين للعنصرية تحطمت يوم السبت الماضي خلال احتجاج على حشد من القوميين البيض والنازيين الجدد في فيرجينيا، مما أسفر عن مصرع سيدة كانت تسير في المنطقة وإصابة 19 شخصا بجروح.

يشار إلى أن الهجوم الذي وقع في شارلوتسفيل جاء عقب اشتباكات عنيفة بين الجانبين في وقت سابق اليوم مما أجبر حاكم الولاية على إعلان حالة الطوارئ ودعا العمدة المحتجين العودة إلى منازلهم.

وأظهر مقطع فيديو تم نشره على مواقع التواصل الاجتماعي سيارة تندفع بسرعة شديدة بين عدد من السيارات التي كانت تسير ببطء وسط حشد من المتظاهرين، مما أسفر عن مقتل سيدة، وألقي القبض على جيمس فيلدز جونيور الذي يبلغ 20 عاما من أوهايو حيث يواجه تهمة القتل.






ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم