هيثم دبور يروي كواليس غناء وديع الصافي ووردة لأغنية "علي رمش عيونها"



تحدث الكاتب هيثم دبور في حلقة اليوم من برنامجه "معاد تصنيعه" علي راديو "إينرجي"، عن أغنية "علي رمش عيونها" وحكايات وكواليس إعاد تقديمها بواسطة اثنين من كبار الفنانين.


وقال دبور إن الأغنية قدمها للمرة الأولي الفنان اللبناني وديع الصافي، وكان يبلغ من العمر 60 عاما وقتها، مشيرا إلي أنه سافر إلي لندن بعد انتهاء الحرب الأهلية اللبنانية عام 1970، موضا أنه من أهم أعلام الفن  اللبناني.


وتابع دبور أن الأغنية التي كتب كلماتها حسين السيد، من ألحان بليغ حمدي، الذي كان ضعيفا أمام وردة للغاية، لذلك فإنها أخذت الأغنية وأعادت  تقديمها، ولكن مع بعض التغيير في الكلمات نظرا لاعتراض "وردة" علي تقديم أنية تتحدث بلسان ذكر.


يذكر أن "معاد تصنيعه" يكشف تاريخ الأغاني التي أعيد تقديمها بواسطة أكثر من فنان، بالإضافة إلي كواليس إعادة تقديمها والنجاح الذي حققته كل نسخة.

ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم