البنك المركزي يطلق مبادرة رواد النيل لدعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة

طارق عامر - محافظ البنك المركزي
طارق عامر - محافظ البنك المركزي

وقع البنك المركزي المصري برئاسة طارق عامر، اتفاقية رعاية مع جامعة النيل، مدتها 5 سنوات تحت اسم "رواد النيل" تستهدف تنمية وتأهيل وزيادة قدرات رواد الأعمال من الشباب في المشروعات الصغيرة والمتوسط؛ وذلك بالاستفادة من نقاط التميز لدي جامعة النيل من خبرات علمية وبحثية.

وأكد البنك المركزي المصري، في بيان صحفي اليوم الثلاثاء 18 يوليو 2017، أنه من المقرر أن تتولى البنوك تقديم الدعم و تأسيس مقار ثابتة لمراكز خدمات تطوير الأعمال في المناطق الجغرافية ذات الفرص الاستثمارية الواعدة، خاصةً في مجالات التصنيع بكل مجالاته مما يزيد من فرص العمل للشباب.

وقال طارق عامر محافظ البنك المركزي، إن الهدف من تلك المبادرة الدفع بقطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة؛ لتنمية مساهمتها في الاقتصاد الوطني وسعيا لدمج الاقتصاد غير الرسمي في منظومة الاقتصاد الرسمي بما يسهم في زيادة الناتج المحلي.

من جانبها أكدت لبنى هلال نائب محافظ البنك المركزي، أن هذه المبادرة تزيد من إسهام الجهاز المصرفي في تطوير الأعمال، وتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، وتشجيع الشباب لجعل ثقافة ريادة الأعمال حقيقة علي ارض الواقع.

بينما أوضح شريف سامي رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، أن الهيئة ستشارك بدورها في إعداد أدلة العمل وأدواتها والتدريب؛ خاصة في المجالات المطلوب تنميتها ومنها التأجير التمويلي والتخصيم والتمويل العقاري فضلا عن التمويل المصرفي.

وأعرب الدكتور طارق خليل رئيس جامعة النيل، عن تقديره البالغ لهذه المبادرة الجادة من جانب البنك المركزي، وأن الجامعة بدورها سوف توفر مقار ومراكز خدمات الأعمال بالجامعات وغيرها من الكيانات الأخرى وتقديم الدعم الفني والتدريب وتنظيم قوافل رواد النيل لتجول محافظات مصر المختلفة للترويج والإسراع بنشر وتحقيق أهداف المبادرة.

وتأكيدا لمبدأ المشاركة والتعاون والتنسيق، قالت نيفين جامع الرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهي الصغر ، أنها ستضع كافة إمكانات الجهاز من مقار وخبرات فنية في مجال ريادة الأعمال لإنجاح هذه المبادرة.



ترشيحاتنا

إصدارات أخبار اليوم