9 قتلى و49 مصابا إثر سقوط جدار في ملعب بالسنغال

انهيار جدار في ملعب بالسنغال
انهيار جدار في ملعب بالسنغال


  لقي تسعة أشخاص - على الأقل مصرعهم - وأصيب 49 آخرين بجروح بالغة؛ إثر انهيار جدار داخل ملعب "ديمبا ديوب" بالعاصمة السنغالية داكار الأحد 16 يوليو، عقب نهائي كأس الدوري لكرة القدم بين استاد مبور واتحاد واكام الرياضي.
ونقلت وكالة الأنباء الأسبانية انهيار الجدار بسبب ضغط عدد كبير من الجماهير التي كانت تحاول الفرار من الغاز المسيل للدموع الذي أطلقته قوات الأمن لفض اشتباكات بين جماهير الفريقين، وتم إسعاف المصابين، من بينهم عدة حالات خطرة، في إحدى مستشفيات داكارا.
وكانت وكالة الأنباء السنغالية "إي بي إس" أعلنت أنه تم إلغاء العديد من الارتباطات الرياضية هذا الأسبوع بسبب الحادث.
ووقع الحادث بمجرد انتهاء المباراة التي امتدت لشوطين إضافيين وأسفرت عن فوز استاد مبور باللقب بنتيجة (2-1)، وحاولت جماهير مبور تسلق الجدران للهرب من الغاز المسيل للدموع المستخدم من قبل الشرطة التي كانت تحاول تفريق الجماهير قبل أن ينهار بسبب الضغط ويتسبب في الحادث. 

 

 

 

 

 

ترشيحاتنا